تراجع اسعار الذهب في اليمن

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

تراجعت أسعار الذهب في اليمن خلال بداية التعاملات اليوم الإثنين 16 مايو/أيار 2022، وسط تراجع على أسعار المعدن الأصفر عالميا.

 

أسعار الذهب اليوم في اليمن

وبلغ جرام الذهب عيار 24 اليوم في اليمن، 14.541 ألف ريال (58.11 دولار)؛ فيما سجل جرام الذهب عيار 21 (الأكثر تداولًا في الأسواق) في اليمن اليوم، نحو 12.724 ألف ريال (50.84 دولار).

 

تفاصيل موافقة الحكومة اليمنية على السفر عبر مطار صنعاء بجوازات حوثية

كما سجل سعر جرام الذهب عيار 18 اليوم في اليمن 10.906 ألف ريال (43.58 دولار)؛ وعن أسعار الذهب الاقتصادي خلال تعاملات اليوم، سجل سعر جرام الذهب عيار 14 نحو 8.482 ألف ريال (33.90 دولار).

 

سعر الأوقية والجنيه الذهب اليوم في اليمن

وسجل سعر أوقية الذهب اليوم الإثنين في اليمن، نحو 452.227 ألف ريال (1807 دولارا)، وفقا لموقع "gold-price".

 

وعن سعر الجنيه الذهب اليوم الإثنين في اليمن (8 جرامات من عيار 21)، سجل نحو 101.790 ألف ريال (406.75 دولار).

 

أسعار الذهب عالميا

وعالميًا، فتحت أسعار الذهب على تراجع طفيف في بداية تعاملات اليوم الإثنين، مع استمرار الضغوطات على المعدن الأصفر بفعل قوة الدولار وعوائد السندات الأمريكية.

 

 

وهبط سعر العقود الفورية للذهب تسليم شهر يونيو/حزيران بنسبة 0.2% أو ما يعادل 4.40 دولار ليصل إلى 1810 دولارات للأوقية.

 

انخفض الذهب في الأسبوع الماضي بنحو 4%، وهو أسوأ إغلاق أسبوعي له منذ منتصف يونيو/حزيران 2021.

 

وعانت المعادن النفيسة في الأسبوع الماضي من ارتفاع الدولار الأمريكي وتوقعات البنك الاحتياطي الفيدرالي برفع أسعار الفائدة بوتيرة سريعة بعد بيانات التضخم التي أظهرت ارتفاعا فاق التوقعات.

 

ارتفع الدولار في بداية الأسبوع إلى مستوى يقل قليلا عن أعلى مستوى له منذ 20 عاما مقابل العملات الرئيسية الأخرى اليوم الاثنين مع سعى المستثمرين إلى ملاذ آمن بسبب مخاوف بشأن النمو العالمي بينما بدا أن أسواق العملات المشفرة وجدت بعض الاستقرار بعد الاضطرابات التي حدثت الأسبوع الماضي.

 

وسجل مؤشر الدولار 104.54 بعد أن تجاوز لفترة وجيزة 105 يوم الجمعة وهو أعلى مستوى له منذ ديسمبر /كانون الأول 2002 بعد ستة أسابيع متتالية من المكاسب.

 

 

وأقبل المستثمرون على عملة الملاذ الآمن بسبب مخاوف بشأن قدرة الاحتياطي الاتحادي الأمريكي على كبح التضخم دون التسبب في ركود بالإضافة إلى مخاوف بشأن تباطؤ النمو الناجم عن الأزمة الأوكرانية والتبعات الاقتصادية لسياسة الصين الخاصة بعدم انتشار فيروس كورونا.

 

وقال محللو باركليز إن "تزايد القلق بشأن النمو العالمي يدعم القوة الكبيرة للدولار الأمريكي".

 

وأضافوا أن الأحداث التي يتعين متابعتها هذا الأسبوع تشمل بيانات البيع بالتجزئة والإنتاج في الولايات المتحدة والمقرر إعلانها يوم الثلاثاء.

 

ويزيد رفع سعر الفائدة الأمريكية وزيادة العائد على سندات الخزانة تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب.

 

ويبدو أن هناك إجماعا من أعضاء البنك الاحتياطي الفيدرالي على رفع أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في شهري يونيو/حزيران ويوليو/تموز.