البكري يهنئ المنتخب الوطني للناشئين والقيادة السياسية ويكافأ البعثة بمليون ريال لكل فرد

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

هنأ معالي وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري، اليوم الأحد، منتخبنا الوطني للناشئين لكرة القدم، بلوغه النهائيات الأسيوية 2023، أثر فوزه المستحق والمثير أمام منتخب بنجلاديش بـ أهداف دون رد، وتصدره لفرق مجموعته بكل جدارة واستحقاق.

جاء ذلك خلال الاتصال الهاتفي الذي أجراه معالي الوزير البكري، مع بعثة المنتخب الذي أنهى مباراته الثالثة أمام صاحب الأرض والجمهور بنجلاديش، متصدرا لفرق مجموعته.

ونقل البكري، "تهانيه الحارة للقيادة السياسية ممثلة برئيس مجلس القيادة د. رشاد العليمي، ونوابه ورئيس الحكومة د. معين عبدالملك، والشعب اليمني، بهذا الإنجاز الرائع والجميل الذي تم انتزاعه من بين براثن الألم والظروف الصعبة التي تمر بها البلاد عمومًا".

وأضاف، " قدّم منتخب الناشئين درسًا في الإصرار والعزيمة، حين استطاع ان يتغلب على كل الظروف والصعوبات التي تمر بها البلاد، محققًا حلم الجماهير الرياضية اليمنية في التأهل للنهائيات الأسيوية للمرة الثالثة تواليًا والسابعة في تاريخ الرياضة اليمنية، وإدخال الفرحة والسرور على شفاه الجماهير التواقة للفرح في كل المحافظات اليمنية".

وأشاد، بتكاتف الإدارة والجهازين الفني والإداري للوصول بالمنتخب إلى هذه المكانة الرفيعة من التألق والبروز وصناعة البسمة والبهجة على وجوه عشاق الرياضة، وكتابة سطرًا آخرًا من الألق لرياضة اليمن التي تؤكد علو كعبها كلما تهيأت لها الظروف المناسبة للبروز والنجاح.

وكافأ البكري، نجوم المنتخب وجهازهم الفني والإداري بمبلغ مليون ريال لكل لاعب، نظير ما قدموه من جهود كبيرة خلال المباريات الثلاث التي خاضوها ضمن التصفيات الآسيوية.

وعبر معالي الوزير، عن بالغ شكره وتقديره للاتحاد العام لكرة القدم برئاسة الشيخ أحمد العيسي، على جهودهم الكبيرة وعملهم الدؤوب والمستمر في سبيل حضور المنتخبات الوطنية المختلفة، في ظل ظروف صعبة وأوضاعًا غير مواتية، بسبب الحرب التي شنتها مليشيات التخلف والإمامة "الحوثية"، على الشعب اليمني وانقلابها على الشرعية الدستورية.