قتل اثنين والثالث يصارع الموت".. اعترافات صادمة للمصري مرتكب مذبحة زملائه في الكويت

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

أدلى الشاب المصري، المقيم في الكويت مرتكب مذبحة زملائه في العمل، بتصريحات جديدة صادمة حول ملابسات قتله عاملين سوريين بسكين الشورما فيما يصارع الثالث الموت متأثرا بإصابات بليغة جراء الطعنات.

 

ونشرت صحيفة المجلس في منشور على تويتر، الخميس، الاعتراف الجديد لـ"المصري قاتل زميليه السوريين في مطعم شاورما".

وقال في اعترافه "عندما طعنت الأول، قلت طالما هي إعدام إعدام، أخلص على الباقي".

ولفتت إلى أنه قام بـ"قتل اثنين وأصاب الثالث بجروح خطيرة بسبب السخرية منه وإهانته، مشيرة إلى أن الجنايات ستحاكمه قريبا، والنيابة تطالب بإعدامه".

 

بدوره ذكر موقع "أول نيوز" أن هذا الاعتراف الجديد يأتي بعد خمسة أشهر من وقوع الجريمة.

 

وفي مايو الماضي، هزت هذه الجريمة الشارع الكويتي، وتمثلت بقيام "معلم شاورما مصري بقتل سوريين في مطعم".

 

وفارق عاملان سوريان الحياة، متأثرين بطعنات قاتلة وجهها لهما، داخل أحد المطاعم في منطقة الفنطاس".

 

وأشارت إلى أن هناك "عاملا سوريا ثالثا ما زال يتلقى العلاج في المستشفى نتيجة إصابته بجروح".