الأميرة ريما بنت بندر تحذر من خطورة وقف أمريكا مبيعات الأسلحة للسعودية

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

قالت السفيرة السعودية لدى الولايات المتحدة، الأميرة ريما بنت بندر آل سعود، أن وقف الأسلحة الأمريكية للرياض، يمكن أن يترك الأمريكيين الذين يعيشون في المملكة غير محميين من تهديدات الحوثيين.

وأضافت ريما بنت بندر في مقابلة مع شبكة CNN الأمريكية "الدفاع عن هذه الأمة دفاع عن العالم.. إنه دفاع عن الاقتصاد العالمي".

وتابعت "هذا ما هو في خطر.. وهذا يؤثر على واشنطن العاصمة..80 ألف أمريكي يعيشون ويعملون في المملكة العربية السعودية.. عندما يتم إطلاق صاروخ من اليمن، لا ينعطف هذا الصاروخ إلى اليسار أو اليمين، لأنه أمريكي".

وأشارت السفيرة السعودية إلى أنه من الواضح أن العلاقات بين المملكة والولايات المتحدة "مرحلة من الخلاف".

وخلال حديثها، أكدت ريما بنت بندر أن قرار أوبك+ بخفض إنتاج النفط كان "غير سياسي".

وأوضحت أن الرياض وواشنطن "اختلفتا" في الماضي، لكن المملكة لا تقف إلى جانب روسيا في حربها على أوكرانيا.

وكان قرار مجموعة "أوبك+" بخفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل يوميا، أثار غضب الإدارة الأمريكية، ومطالب باتخاذ خطوات ضد المملكة .

في حين اعتبرت الأميرة ريما أن "هذا الجدل حول أوبك هو اليوم.. لأن العالم متوتر.. لكنها ليست محادثة المستقبل".

وأكدت أن الخلاف بين البلدين "ليس سياسيا.. وإنما اقتصادي بحت"، لافتة إلى أن مراجعة العلاقة بين السعودية وأمريكا "أمر إيجابي"، موضحة أن السعودية "ليست المملكة التي كانت عليها قبل 5 أو 10 سنوات".