مدير عام مديرية العبر يطلع على أنشطة القافلة الوردية للتوعيه بسرطان الثدي التي تزور المديرية

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

برعاية محافظ محافظة حضرموت الاستاذ مبخوت مبارك بن ماضي أطلع مدير عام مديرية العبر الشيخ سالم بن ملهي الصيعري،اليوم، على أنشطة القافلة الوردية للتوعيه بسرطان الثدي التي تنفذها مؤسسة حضرموت لمكافحة السرطان أمل فرع الوادي والصحراء والإدارة العامة لتنمية المرأة بديوان وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء التي تهدف الحملة إلى التوعية بأهمية الكشف عن سرطان الثدي وسبل الوقاية منه، بإقامة عيادة عامه للفحص المبكر لطالبات الثانوية العامه بمدرسة وثانوية العبر للتعليم الأساسي والثانوي إلى جانب عيادة عامة للنساء بالمركز الصحي بالمديرية.

 

وأثنى المدير العام لمديرية العبر "بن ملهي" على الجهود التي تقوم بها مؤسسة السرطان وإدارة تنمية المرأة في سبيل تثقيف أبناء المديرية والمديريات الصحراوية للوقاية من الإصابة بسرطان الثدي قبل انتشاره وعلاجه مؤكداً على تقديم التسهيلات اللازمة لعمل الفريق لتثقيف النساء والمجتمع بالمديرية، داعياً إلى تكرار مثل هذه النزولات التي تقدم خدمات صحية للمساهمه في الرفع الصحي للحفاظ على صحة وسلامه المواطنين وساكني المديرية.

 

هذا وأشارت مديرعام إدارة تنمية المرأة بديوان الوكيل الأستاذة "كفى مرعي بن علي جابر" الى خطورة المرض وإصابته لدى الإناث في حين اكتشافة مؤخراً، لافته الى أن القافله الوردية تتكون من فريق نسوي مختص في عملية الكشف وإلقاء المحاضرات التوعوية وتقديم الدعم النفسي في أمراض السرطان .

 

بدوره أكد مدير البرامج بمؤسسة حضرموت لمكافحة السرطان أمل فرع الوادي والصحراء المهندس "سعيد البحري" الى أن أعداد الإصابات بسرطان الثدي تجاوزت العام الجاري ٢٠٢٢م أكثر من (٤٠٠) حالة جديدة من مختلف المديريات والقرى في وادي حضرموت والصحراء منها حالات مكتشفة مبكراً تماثلت للشفاء من خلال عيادات الكشف المبكر التي ساهمت في تقليل المعاناة وحصول الشفاء بعد قدرة الله. 

 

وكانت القافلة الوردية قد عقدت خلال يوم كامل محاضرة في مدرسة وثانوية العبر وعيادة للكشف المبكر بالمركز الصحي وكذا إقامة محاضرة توعوية تثقيفية للنساء بالمديرية.