تفاصيل استهداف ناقلة نفط بطائرة مسيرة قبالة سواحل عمان

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

وسط تصاعد التوترات مع إيران، أعلن مسؤول دفاعي أن ناقلة نفط قبالة سواحل عمان، تعرضت لهجوم بطائرة مسيرة مفخخة.

 

وقال المسؤول الدفاعي في الشرق الأوسط، مشترطاً عدم الكشف عن هويته، اليوم الأربعاء، إن الهجوم وقع مساء أمس قبالة سواحل عمان، بحسب ما نقلت وكالة "أسوشييتد برس".

 

 

 

كما أوضح أن السفينة تحمل علم ليبيريا، وباسم "باسيفيك زيركون"، مضيفاً أن شركة "ايسترن باسيفيك شيبينغ" ومقرها في سنغافورة تشغلها، فيما تعود ملكية الشركة المذكورة إلى الثري الإسرائيلي إدان عوفر.

 

بدوره، أوضح متحدث باسم الأسطول الأميركي الخامس المتواجد في المنطقة أنه على علم بالحادث.

 

كذلك، أكدت منظمة التجارة البحرية البريطانية، وهي منظمة عسكرية بريطانية تراقب أنشطة الشحن في المنطقة، وقوع الهجوم، مضيفة أن التحقيقات جارية حالياً لمعرفة التفاصيل.

 

من جهتها، أعلنت الشركة المالكة لـ "باسيفيك زيركون"، أن السفينة كانت تحمل زيت الغاز، وقد أصيبت بأضرار طفيفة في هيكلها دون تسرب الشحنة أو وقوع إصابات بين أفراد الطاقم.

 

أتى هذا الاستهداف بالتزامن مع وصول قائد القيادة المركزية الأميركية، الجنرال مايكل كوريلا، إلى إسرائيل أمس في زيارة تستغرق يومين.

 

يذكر أن إيران كانت خطفت عدة مرات خلال الأشهر والسنوات الماضية ناقلات نفط تمر عبر البحار في المنطقة، كما استهدفت سابقاً سفناً إسرائيلية، من ضمنها سفينة "ميرسر ستريت" في أغسطس من العام الماضي(2021).

 

فيما كشفت تل أبيب حينها برسالة إلى مجلس الأمن أن القيادي في الحرس الثوري سعيد أرجاني، هو المسؤول عن وحدة الطائرات المسيرة، التي غالباً ما تستهدف الناقلات البحرية وغيرها.