وزير الصحة يشارك في ورشة مصغرة لبحث الرؤية التطويرية لهيئة مستشفى الجمهورية بعدن

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

شارك وزير الصحة العامة والسكان الدكتور قاسم محمد بحيبح بالعاصمة المؤقتة عدن اليوم ومعه نائب وزير الصحة الدكتور عبدالله دحان في ورشة العمل التعريفية المصغرة التي نظمتها هيئة مستشفى الجمهورية العام النموذجي بعدن حول الرؤية التطويرية للهيئة.

 

 في الورشة استعرض رئيس هيئة مستشفى الجمهورية العام النموذجي الدكتور محمد السقاف عددا من أوراق العمل المتصلة منها تحديد الوضع الراهن للهيئة وجملة الصعاب والمعوقات التي تعترضها واشكاليات البنيتين التحتية والبشرية التي تعيق تقديم الخدمات الصحية فيها على الوجه المطلوب نظرا  لتقادم المباني وافتقارها للصيانة الدورية، بالإضافةالى وضع الكادر العامل فيها الذي لم يجري له أي احلال بدلا ممن احيلوا للتقاعد.

 

السقاف استعرض للحاضرين الرؤية التطويرية الخاصة للهيئة والمتضمنة مجموعة الرؤى والأفكار الإيجابية التطويرية التي أعدت للنهوض بالبنية التحتية للهيئة بمختلف تخصصاتها؛ بهدف الرفع من كفاءة الأداء وتحسين جودة الخدمة المقدمة.

 

الرؤية تضمنت توصيف الوضع الراهن وتقييم حجم المشكلات القائمة  وأسبابها وإمكانات المعالجات لها وفقا للتصورات المرسومة في خطة التطوير للهيئة وبما يخرجها إلى فضاءات اكبر.

 

وزير الصحة أثنى على ماتضمنته خطة الرؤية التطويرية للهيئة والتجانس الموجود فيها.

 

وأشار إلى ضرورة تجاوز الحلول المؤقتة المستهلكة للوقت والجهد بالاتجاه نحو الحلول الدائمة والجذرية للمشكلات التي تحقق الأهداف المرجوة في تطوير المستشفى، مشدداً على البدء بتنفيذ المشاريع المقرة والمعتمدة بتعاون وتظافر كل الجهود.

 

ودعا وزير الصحة إلى تجاوز معوقات العمل في مختلف القطاعات الصحية بالبلاد والسير باتجاه الاعداد والتحضير لعقد المؤتمر الوطني الصحي الجامع بهدف تحليل الوضع الصحي الراهن والخروج بالمعالجات السليمة له مكلفا عدد من الشخصيات للبدء في التحضير والإعداد له.

 

وأكد بحيبح في كلمته على الأهمية القصوى في تخفيف العبئ على المستشفيات المركزية من خلال إعادة تقييم البنى التحتية للمجمعات الصحية وتهيئتها لاستقبال الحالات المرضية ماقبل المستشفيات وتفعيل نظام الإحالة الذي يعد أحد المشاريع التي تتبناها وزارة الصحة.