وزير الشباب يشارك في ماراثون المشي الأول احتفاءً بيوم الشباب العالمي

محليات
قبل 9 أشهر I الأخبار I محليات

شارك معالي وزير الشباب والرياضة في ماراثون المشي الأول، الذي نظمه "قطاع الشباب"، اليوم الأحد، في العاصمة المؤقتة عدن، احتفاء بـ "يوم الشباب العالمي"، تحت شعار "الشباب صُناع السلام"، وشارك فيه عدد من قيادات الوزارة وطلائع من الكشافة والمرشدات.

 

وانطلق الماراثون مشيًا على الأقدام تارة والعدو أحيانًا، من مبنى وزارة الشباب والرياضة مرورًا بالشوارع المحيطة بـ "المدينة الرياضية" في مديرية الشيخ عثمان ثم العودة، في تظاهرة شبابية احتفاء بيومهم العالمي الذي يصادف الـ 12 من أغسطس/ آب من كل عام.

 

وقبيل الانطلاق، حيّا معالي وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري، في كلمة له أمام المشاركين، "الشباب" في يومهم العالمي باعتبارهم شركاء في بناء المجتمعات وأساس تطورها، خاصة في مواضيع التنمية وبناء الإنسان وتعزيز الوعي المجتمعي، مؤكدًا حرص وزارة الشباب والرياضة وفي إطار التوجه العام للدولة بالاعتناء بالشباب وتطوير مهاراتهم وقدراتهم وتمكينهم في مختلف مجالات الحياة.

 

وقال البكري، "نراهن على الشباب ودورهم الفاعل في احداث التغيير واستغلال روح الحماسة لديهم وتوجيهها وفق الخطط والبرامج الهادفة لتمكينهم سياسيا واقتصاديًا ومعرفة احتياجاتهم وتطلعاتهم المستقبلية واستجماع طاقاتهم وتوحيدها نحو الأهداف والاولويات الوطنية والاجتماعية".

 

ونوّه البكري، إلى إن "الشباب هم من سيتحمل المسؤولية غدًا، لأنهم أساس البناء والتطور ولقدرتهم على مواجهة التحديات وتقديم الأفكار والمقترحات للنهوض بالبلد والارتقاء بها إلى مصاف البلدان المتقدمة والشعوب والمتطورة، متمنيا للشباب في بلادنا التوفيق والنجاح والمزيد من الأعمال الجبارة والمثمرة".

 

من جانبه اعتبر وكيل قطاع الشباب بوزارة الشباب والرياضة د. منير مانع لُمع، إن الاحتفال باليوم العالمي للشباب إنما هو تذكير بدورهم الفاعل والكبير في بناء الأوطان، مشيرًا إلى إن وزارة الشباب والرياضة بقيادة معالي الوزير نايف البكري، حريصة على دعم ورعاية الشباب وتوفير الأجواء المناسبة أمامهم، فهم رصيد البلاد الحقيقي وأساس مستقبلها.

 

وحيّا لُمع، كافة الجهود والطاقات الشبابية في الجامعات والمعاهد والمدارس، والشباب في الجبهات والمتارس، مؤكدًا أن الوزارة ستعمل على تطوير قدراتهم وصقل مهاراتهم وإخراج ابداعاتهم، ليكونوا أملًا بلا يأس ونجاح بلا فشل ودواء بلا داء.

 

شارك في الماراثون مستشار وزير الشباب والرياضة عبدالحميد السعيدي، ووكيل قطاع الرياضة خالد محسن الخليفي، والوكيل المساعد لقطاع الشباب عبدالله مهيم، والوكيل المساعد أكرم عشال، والوكيل المساعد لقطاع التدريب والتأهيل سعد العمري، ومدراء عموم الإدارات العامة والأقسام في الوزارة.