العرادة يدعو للكف عن المناكفات ويتحدث عن وسيلتين لفرض السلام باليمن

محليات
قبل 8 أشهر I الأخبار I محليات

أكد عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ محافظة مأرب اللواء سلطان بن علي العرادة، أن جماعة الحوثي لا يمكن أن تخضع للسلام وإنما تريد أن تكسب الوقت وتلعب على الأطراف، محذراً من "نفاذ الصبر حيال ذلك".

جاء ذلك، خلال ترأسه لقاءً موسعاً ضم رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، ووكلاء المحافظة ورؤساء السلطة القضائية والقيادات الأكاديمية والعسكرية والأمنية ورؤساء فروع الأحزاب والتنظيمات السياسية بالمحافظة.

وحذر اللواء العرادة، من "نفاذ الصبر إزاء تمادي مليشيا الحوثي الإرهابية ضمن استغلالها لدعوات السلام التي فتحت الحديدة ومطار صنعاء على مصراعيها".

وقال "الشعب اليمني يمتلك من القوة والإرادة والحق أكثر مما يمتلكه الحوثي".

وأضاف: "مشروع مليشيا الحوثي الإرهابية يتآكل من الداخل، ويعاني من مشاكل داخلية كبيرة جداً، وأبرزها عدم قبول الشعب أن يكون تابع لولاية الفقيه في قم ورفضه لرؤية الميليشيا وأفكارها المنحرفة".

وتابع: "لا يمكن أن تظل مليشيا الحوثي الإرهابية تحت مظلة السلام الكاذب تستورد ما تريد، وتحاصر الشعب اليمني وموانئه وطرقاته وتمنع صادراته التي يتغذى منها المواطن اليمني".

وأكد أن " القيادة السياسية لديها القدرة على الوقوف رغم الظروف والعراقيل على المستوى الداخلي والخارجي، على استعادة الدولة وفرض السلام عبر الأمم المتحدة أو عبر أبطال القوات المسلحة والأمن والمقاومة الشعبية".

وشدد العرادة على ضرورة الاصطفاف الفعلي حول مشروع الدولة ومبادئ ثورتي سبتمبر وأكتوبر، وعدم الالتفات للصراعات والمناكفات والمشاريع الصغيرة.

وكان العرادة قد وصل في وقت سابق الجمعة، إلى مدينة مأرب بعد جولة خارجية استمرت عدة أسابيع.