أكاديمية بجامعة عدن تتهم مسؤولا امنيا بالاعتداء عليها على ذمة قطعة ارض "فيديو"

محليات
قبل 9 أشهر I الأخبار I محليات

اتهمت أكاديمية بجامعة عدن مسؤولا امنيا بالاعتداء عليها وعلى نجلها على ذمة ملكية قطعة ارض.في العاصمة عدن. 

وقالت مصادر حقوقية إن عناصر مسلحة تابع لقائدة وحدة التدخل لحماية أرضاي عدن كمال الحالمي اعتدى على الاكاديمية جوهرة القعيطي.

  وبحسب المصادر فقد تعرضت القعيطي للترهيب باطلاق الرصاص الحي واصابة نجلها.

وقالت الأكاديمية في مقطع فيديو تبادله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي "إنها تعرضت ونجلها للاعتداء بمد اليد والسب والتهديد بالقتل من قبل كمال الحالمي وعناصره".

 

وأضافت "تعرضت لما يسمى بالعرف للعيب الأسود"، وناشدت المجتمع اليمني وقبيلتها لرد الاعتبار لها حتى لا تتكرر مثل هذه الأفعال على امرأة أخرى وأن لا يتجرأ أي أن يمد يده على امرأة أخرى.

وتابعت القعيطي مخاطبة الحالمي بالقول "ماهي الجريمة التي اقترفناها حتى تحاصر منزلنا بأطقمك المدججة بالأسلحة، أمس السبت، والاعتداء علينا"، مشيرة إلى أن الحالمي بعد محاولة الاعتداء عليها وكسر زجاج سيارتها بأعقاب البنادق هربت بسيارتها مع أولادها للالتجاء بشرطة بئر فضل، لكنه قام بمطاردتها وأطلق عليها الرصاص الحي، والتي اعتبرتها جريمة شروع بالقتل.

 

وأردفت "بلد قدمنا الشهداء من أجل أمنها وتطورها وسنستمر في النضال إلى أن تطهر من أمثال ذلك"،  

وتابعت قائلة : "سنعيد بناء هذا البلد من أجل أبناءنا وسنعيد لهم الثقة والمصداقية لهذا البلد، مهما عملتم وشوهتم، سنناضل إلى أن تتطهر هذه البلاد من أمثالكم وسنعيد لها اعتبارها".

وقالت الاكاديمية الجنوبية "أناشد كل أب وأم تعرض ابناءهما لما تعرضت له أن يقف معنا وأن لا نخاف من مثل هؤلاء"، مستدركة بالقول "حسبنا الله ونعم الوكيل".

 

ولم يصدر اي تعليق من القائد كمال الحالمي على الواقعة ، نفيا او اثبتا،