تهاني وتعازي

الأمانة العامة تعزّي في رحيل المناضل مهدي علي بامعلم

قبل شهر 1 I الأخبار I تهاني وتعازي

بعثت الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي برقية عزاء ومواساة إلى أسرة الفقيد المناضل مهدي علي بامعلم، الذي وافاه الأجل إثر حادث مروري مؤسف بمديرية ميفعة بمحافظة شبوة، بعد مسيرة عامرة بالعطاء والمآثر والمواقف الوطنية.

وعددت الأمانة العامة في البرقية الأدوار النضالية للفقيد بامعلم ، الذي كان من أوائل الشباب الذين انخرطوا في الحركة الوطنية الجنوبية منذ بواكيرها الأولى، مؤكدة أن الجنوب فقد برحيله رجلاً شجاعاً لم يألو جهدا في الدفاع عن حق شعب الجنوب في تقرير مصيره ونيل استقلاله واستعادة وطنه.

وعبرت الأمانة العامة في البرقية، عن خالص تعازيها وموساتها لأبناء الفقيد مهدي بامعلم وإخوانه ومحبيه، سائلة المولى العلي القدير ألا يريهم مكروها بعده.

وابتهلت الأمانة العامة في ختام برقيتها إلى الله عزوجل بأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، وأن يشمله بعظيم مغفرته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم اهله وذويه ورفاقه ومحبيه الصبر والسلوان.