انتشار واسع للحصبة في محافظة إب

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

شهدت محافظة إب تسجيل مئات الحالات المصابة بمرض الحصبة منذ مطلع العام الجاري، بمختلف مديريات المحافظة الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي.

وذكرت منظمة الصحة العالمية، في تقرير حديث لها، أن أعداد الوفيات بمرض الحصبة بلغت 16 حالة إصابة، بمختلف مديريات محافظة إب، منذ مطلع العام الجاري.

وبحسب الصحة العالمية، فإن عدد الإصابات المشتبه بحالات مرض الحصبة في محافظة إب بلغت 1584 حالة منذ مطلع العام الجاري 2023، مشيرة إلى أن هذا العام شهد ارتفاعاً بأعداد الوفيات والمصابين بشكل كبير، لافتة إلى أن الزيادة تمثل ما نسبته 68% عن نفس الفترة من العام الماضي التي سُجل خلالها 943 حالة إصابة.

وبين التقرير، بأن أكثر المناطق تسجيلاً لحالات الإصابة بمرض الحصبة، كانت في مديريات يريم والعدين والقفر والسبرة، وفي الأسبوع الأخير من أكتوبر الماضي تم الإبلاغ عن 34 حالة إصابة، مع حالة وفاة واحدة مرتبطة بالمرض في مديرية يريم.

وأكد تقرير كتلة الصحة (Health Cluster) التي تقودها الصحة العالمية، تسجيل 2,563 حالة اشتباه بالإصابة بالحصبة في إب ومناطق سيطرة الحوثيين في محافظة تعز، مع 21 حالة وفاة مرتبطة بالمرض، خلال الفترة بين يناير وأكتوبر 2023.

وأضاف التقرير، إن حالات الإصابة المسجلة هذا العام تمثل زيادة بنسبة 114% عن نفس الفترة من العام الماضي 2022، والذي شهد تسجيل 1,197 حالة إصابة في المحافظتين.

يشار إلى أن مليشيا الحوثي ترفض تنفيذ حملات التطعيم في المناطق الخاضعة لسيطرتها، ما أدى إلى تزايد حالات الإصابة بالفيروسات والفاشيات التي يمكن الوقاية منها بالتطعيم.

جدير بالذكر أن الحصبة مرض فيروسي شديد العدوى يمكن أن ينتشر بسهولة في الأماكن المكتظة بالسكان، ويؤثر في الغالب على الأطفال دون سن الخامسة وهو خطير بشكل خاص على أولئك الذين يعانون من ظروف صحية أو مضاعفات كامنة، وعلى الرغم من أنه مرض يحتمل أن يكون مميتًا، إلا أن الوقاية منه ممكنة من خلال اللقاحات التي تتعرض لحملات ممنهجة من قبل مليشيا الحوثي.