الوزير البكري.. ما حققه منتخب الناشئين يعد إنجازًا ومفخرة لكل اليمنيين

محليات
قبل شهرين I الأخبار I محليات

هنأ معالي وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري، القيادة السياسية برئاسة رئيس مجلس القيادة الرئاسي د. رشاد العليمي، ونوابه، ورئيس الحكومة د. معين عبدالملك، والشعب اليمني كافة، بالإنجاز الذي حققه أبطال المنتخب الوطني للناشئين، والمتمثل بإحرازه بطولة غرب آسيا لكرة القدم للمرة الثانية تواليًا.

 

وقال البكري، إن الفوز ببطولة غرب أسيا وللمرة الثانية، جاء انعكاسا مثمرا للدعم والرعاية المباشرة من قبل القيادة السياسية في بلادنا لشريحة الرياضة والرياضيين، وهو كذلك ثمرة لجهود الاتحاد العام لكرة القدم برئاسة الشيخ أحمد صالح العيسي، ووصوله لهذا المستوى المميز الذي نجح من خلاله في التفوق على منتخبات تفوقه في الإمكانيات المادية، ورفع علم اليمن عاليًا بمصاف الدول.

 

وأكد البكري، أن الإنجاز الذي تحقق اليوم، يُعد مفخرة لرياضة اليمن بشكل عام، التي حققت الكثير من الأهداف والمكتسبات الهامة خلال السنوات الأخيرة رغم ظروف الحرب والأوضاع العامة في البلاد، مشيرًا إلى أن المنتخب اعتاد تقديم المستويات اللافتة والمبهرة، واستطاع من خلاله رسم الفرحة والبهجة على شفاه جماهير الرياضة في بلادنا التي خرجت في مواكب فرح عارمة في كل المدن اليمنية.

 

ولفت، إلى أن المنتخب سيحظى بتكريم يليق به، نظير الإنجاز الكبير الذي حققه والتفوق للمرة الثانية أمام المنتخب السعودي، مشيرًا إلى أن مثل هذه الانتصارات تشكل دافعًا معنويًا كبيرًا لبقية الرياضيين في مختلف الألعاب لرفع علم اليمن عاليًا في المحافل الخارجية.

 

وكان البكري قد منح لاعبي منتخب الناشئين والجهازين الفني والإداري مكافأة مالية قدرها (مليون ريال) لكل فرد، قبيل انطلاق المباراة النهائية التي جمعته بالمنتخب بالسعودي، والتي تمكن من الفوز فيها بضربات الترجيح، بعد انتهاء المباراة في وقتها الأصلي بهدف لمثله.