سلطنة عمان: اتفاق اليمن يجب توقيعه بأقرب وقت ممكن

محليات
قبل شهرين I الأخبار I محليات

رحبت وزارة خارجية سلطنة عمان، اليوم الأحد بالبيان الذي أصدره المبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن هانس جروندبرج بأن الأطراف اليمنية قد توصلت إلى اتفاق يقضي بالالتزام بمجموعة من التدابير منها وقف إطلاق النار بمختلف أنحاء اليمن.

وأكدت الوزارة العمانية في بيانها الاستمرار في مساعيها لدعم الجهود الأممية من أجل التوصل إلى سلام شامل ودائم في اليمن.

وأعربت عن الأمل أن يتم توقيع الاتفاق في أقرب وقت ممكن بما يحقق تطلعات الشعب اليمني في الأمن والاستقرار والرخاء والازدهار.

وكان المبعوث الأممي قد أعلن في بيان أمس الأول السبت عن توصل الأطراف اليمنية إلى اتفاق للالتزام بمجموعة من التدابير منها وقف إطلاق النار وإجراءات لصرف رواتب الموظفين في مختلف المناطق اليمنية وفتح طرق محافظة تعز والاستعداد لاستئناف العملية السياسية برعاية الأمم المتحدة.

وبذات السياق، دعا مفتي سلطنة عمان، الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، الشعب اليمني وقواه السياسية إلى تجاوز خلافاتهم وطي صفحة خلافات الماضي.

وقال الخليلي في نداء وجهه أمس إلى اليمنيين : "بات لزامًا على الشعب اليمني أن يمسح على آثار خلافه في الماضي حتى لا يبقى فتق إلا رتقه، ولا صدع إلا رأَبه". وأضاف قائلًا: "إن اليمن هو الشعب العربي والإسلامي الوحيد، المتميز بكثرة العدد ووفرة العُدَد والجرأة"، داعيًا لهم بالسداد والثبات.

وتجديدًا لتأييده جماعة لحوثيين، أشاد مفتي بهجمات الحوثيين التي استهدفت سفنًا مرتبطة بإسرائيل في البحر الأحمر وباب المندب.

ويأتي نداء مفتي عمان، تزامنًا مع تصاعد سلسلة من الهجمات على سفن وناقلات نفط في البحر الأحمر وباب المندب تبنى الحوثيون في معظمها، وقالوا إن السفن المستهدفة تتبع دولة الاحتلال الإسرائيلي أو متوجهة إليه، وهو ما أجبر شركات شحن على تغيير مسار سفنها والإبحار في طرق أطول حول الطرف الجنوبي لقارة أفريقيا.