القاهرة توضح حقيقة الجهود المصرية للتهدئة في غزة

عربي ودولي
قبل شهرين I الأخبار I عربي ودولي

قال رئيس الهيئة العامة للاستعلامات في مصر، ضياء رشوان، اليوم الخميس، إن القاهرة لم تتلق حتى الآن أي رد على الإطار المقترح لمحاولة تقريب وجهات النظر المتعلق بحل الصراع الدائر في غزة وإيقاف العدوان الإسرائيلي.

 

وأوضح رشوان بأن ما تم تداوله خلال الأيام السابقة حول الجهود المصرية لحل الصراع الدائر حاليا في غزة وإيقاف العدوان الإسرائيلي عليها، تتلخص حقيقته على النحو التالي:

  • أن مصر قد طرحت بالفعل إطارا لمقترح لمحاولة تقريب وجهات النظر بين كل الأطراف المعنية، سعيا وراء حقن الدماء الفلسطينية، ووقف العدوان على قطاع غزة، وإعادة السلام والاستقرار للمنطقة.
  • أن صياغة هذا الإطار قد تمت بعد استماع مصر لوجهات نظر كل الأطراف المعنية بهذا الإطار.
  • أن المقترح يتضمن 3 مراحل متتالية ومرتبطة معا، وتنتهي إلى وقف إطلاق النار.

 

 أن كل ما يتعلق بموضوع الحكومة الفلسطينية، هو موضوع فلسطيني محض وهو محل نقاش بين كل الأطراف الفلسطينية.

 

  • أن مصر تؤكد أنها لم تتلق حتى الآن أي ردود على الإطار المقترح من أي طرف من الأطراف المعنية.
  • أخيرا، وعند ورود الردود من الأطراف المعنية، سيتم بلورة المقترح بصورة مفصلة، وسيتم إعلانه كاملا للرأي العام المصري والعربي والعالمي.

 

ودعا رئيس العامة للاستعلامات في نهاية تصريحاته كل وسائل الإعلام لتوخي الدقة في تناول كل ما يخص هذا المقترح المصري، والعودة للمصادر المصرية الرسمية للاستيضاح كل جديد.