الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي يلتقي نخبة من الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

التقى الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، مساء اليوم الأربعاء، نخبةً من الصحفيين والإعلاميين الجنوبيين.

 

وهنأ الرئيس الزُبيدي في مستهل اللقاء الصحفيين والإعلاميين بحلول شهر رمضان المبارك، مشيرا إلى أهمية الرسالة الإعلامية في نشر القيم الإنسانية النبيلة التي يجسدها الشهر الكريم.

 

واستعرض الرئيس الزُبيدي بعدها آخر المستجدات السياسية، وفي مقدمتها المستجدات المتعلقة بعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الصراع في بلادنا، ومآلات خارطة الطريق في ظل استمرار التصعيد الحوثي في البحر الأحمر وخليج عدن.

 

وأكد الرئيس الزُبيدي على أهمية دور الصحافة والإعلام في فضح الشعارات الزائفة التي تتبناها المليشيات الحوثية في تصعيدها ضد خطوط الملاحة الدولية في البحر الأحمر وخليج عدن، مؤكدا أن المليشيات تستخدم القضية الفلسطينية غطاءً لجرائمها البشعة ضد المدنيين العزّل في مناطق سيطرتها، في الوقت الذي تمنع فيه الغذاء والدواء من الوصول إلى موانئ بلادنا.

 

وتطرق الرئيس الزُبيدي في حديثه الى آخر التطورات فيما يخص فتح الطرقات والمعابر، مشيرا إلى أن ما تقوم به المليشيا الحوثية بادعائها فتح الطرقات، هو استعراض زائف بهدف جذب الأنظار إليها، والتنصل من التزامات الحل السياسي.

 

ونوّه الرئيس القائد إلى أن فتح المعابر يجب أن يتم وفق ضوابط وآليات متفق عليها ضمن إجراءات خارطة الحل الشامل وتحت إشراف أممي، وليس بحسب مزاجية وأهواء المليشيا الحوثية.

 

وفي ختام اللقاء تحدث رئيس الهيئة السياسية المساعدة، رئيس وحدة شؤون المفاوضات بالمجلس الانتقالي الدكتور ناصر الخبجي، ورئيس الإدارة العامة للشؤون الخارجية الدكتور صالح محسن الحاج، ورئيس الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي سالم العولقي، مقدمين جُملة من الإيضاحات حول الاستفسارات التي قدمها عدد من الحاضرين حول القضايا والتطورات على الساحة الوطنية.