2300 حالة إصابة بالكوليرا في صعدة منذ نوفمبر الماضي

محليات
قبل 4 أسابيع I الأخبار I محليات

كشفت لجنة دولية عن تفشي واسع لحالات الإسهالات المائية الحادة والكوليرا في محافظة صعدة، شمال اليمن، والمعقل الرئيسي لجماعة الحوثيين، مع تسجيل أكثر من ألفي إصابة منذ نوفمبر الماضي.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر (ICRC) في تغريدة على حسابها في منصة "إكس"، الجمعة، إنها تمكنت من علاج ما مجموعه 2,300 حالة إصابة بالإسهالات المائية الحادة والكوليرا في صعدة خلال الفترة من نوفمبر 2023 وحتى منتصف أبريل 2024.

وأضافت أنها أنشأت مركزا لعلاج الإسهالات المائية الحادة في مستشفى منبه الريفي بالمحافظة في نوفمبر الماضي، ‏استجابة للعدد المتزايد من حالات الإسهالات المائية الحادة، بما فيها الكوليرا، في معظم أنحاء البلاد.

وكانت الأمم المتحدة قد أكدت في وقت سابق أن المناطق الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثيين في شمال البلاد، تشهد انتشاراً وتفشياً واسع النطاق لحالات الإصابة بالكوليرا، حيث تم الإبلاغ عن أكثر من 11 ألف حالة مشتبه بها في هذه المناطق مع 75 حالة وفاة مرتبطة بها.

ويأتي ذلك في ظل استمرار الجماعة برفض إجراء حملات التطعيم ضد الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقاحات، في مناطق سيطرتها، تحت مزاعم أن اللقاحات "غير مأمونة"، ما أدى إلى انتشار وتفشي العديد من هذه الأمراض، خاصة لدى الأطفال دون سن الخامسة.