سكان غزّة يشربون مياهاً "غير آمنة"... وتحذير من انتشار الأوبئة

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة اليوم السبت أن جميع مواطني القطاع يتناولون مياهاً غير آمنة بسبب عدم القدرة على فحص مياه الشرب.

 

 

وقالت وزارة الصحة على "تلغرام": "مع توقف مختبر الصحة العامة، وعدم القدرة على فحص مياه الشرب، وعدم سماح الاحتلال بإدخال مادة الكلور، أو أي بديل عنه لمعالجة مياه الشرب من خلال الكلورة، فإن جميع مواطني قطاع غزة يتناولون مياهاً غير آمنة، وتعرض حياتهم للخطر".

 

 

وحذرت الوزارة من انتشار العديد من الأمراض والأوبئة نتيجة طفح مياه الصرف الصحي، وتراكم النفايات في الشوارع وبين خيام النازحين، وانتشار الزواحف والحشرات، في ظل ارتفاع درجة الحرارة.

 

كما ناشدت المؤسسات المعنية والأممية والإنسانية كافة "ضرورة وسرعة التدخل"، محذرة من أن الأمر ينذر بحدوث "كارثة صحية".

 

وكانت سلطة المياه الفلسطينية قد حذرت الشهر الماضي من أن سكّان شمال القطاع مهددون بخطر الموت عطشاً، وأن معدلات الأوبئة مرتفعة جراء شرب المياه المالحة. وقالت إن نسبة المياه المتوفرة "أقل من 15 - 20 في المائة مما كانت عليه قبل العدوان في محافظات الوسط والجنوب، فيما تعتبر شبه منعدمة في محافظات شمال القطاع".