الهيئة الإدارية للجمعية الوطنية تؤكد تمسكها بمضامين إعلان عدن التاريخي

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

رأس الأستاذ علي عبدالله الكثيري، القائم بأعمال رئيس المجلس الانتقالي، رئيس الجمعية الوطنية، اليوم الإثنين، الاجتماع الدوري للهيئة الإدارية للجمعية.

 

في مستهل الاجتماع، الذي حضره الأستاذ عصام عبده علي نائب رئيس الجمعية، رفعت الهيئة الإدارية التهاني للرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي، ومنه إلى شعب الجنوب المناضل الصابر، بمناسبة حلول الذكرى السابعة لإعلان عدن التاريخي في الرابع من مايو 2017م، وتأسيس المجلس الانتقالي الجنوبي 11 مايو 2017م، مؤكدة تمسكها بما جاء في مضامين إعلان عدن التاريخي، وفي مقدمتها النضال لاستعادة دولة الجنوب كاملة السيادة بحدود ما قبل 22 مايو 1990م، والتفويض الشعبي للرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية.

 

 

واستمعت الهيئة بعدها، إلى التقرير المُقدم من رئيس اللجنة السياسية المحامي رمزي الشعيبي، والذي استعرض فيه آخر التطورات والقضايا المتصلة بالوضع السياسي الراهن، بالإضافة إلى جُملة من القضايا المرتبطة بالأوضاع المعيشية للمواطنين، والمستجدات المرتبطة بها، وفي هذا الشأن أكدت الهيئة على ضرورة تعزيز التلاحم الجنوبي في هذه اللحظة التاريخية، وعمل المجلس الانتقالي بكافة هيئاته بين أوساط المجتمع كواجب نضالي على القيادة والأعضاء. 

 

 

ووقفت الهيئة في الاجتماع أمام تقرير خاص بأوضاع المعلمين وسير العملية التعليمية في محافظات الجنوب، مشددة على ضرورة استمرار التعليمية، وبذل أقصى الجهود من قبل الجهات المعنية لتحسين أوضاع المعلمين ودفع مستحقاتهم كاملة.

 

وتطرقت الهيئة في ختام اجتماعها إلى عدد من القضايا المدرجة في جدول أعمالها، واتخذت ما يلزم بشأنها.