الجيش الأمريكي يكشف تفاصيل تصديه لمسيرات حوثية وصواريخ هاجمت سفناً في البحر الأحمر

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

أعلنت القيادة المركزية الأمريكية "سنتكوم"، الثلاثاء، أن القوات الأمريكية دمرت طائرة مسيرة تابعة للحوثيين كانت متجهة نحو سفينتين حربيتين أمريكيتين، الاثنين، (بالتوقيت المحلي).

وأضافت "سنتكوم" في بيان أن الطائرة بدون طيار كانت "في مسار طيران باتجاه سفينتي (يو إس إس فيليبين سي)، و(يو إس إس لابون) في البحر الأحمر. وأكدت أنه "لم يتم الإبلاغ عن إصابات أو أضرار من قبل السفن الأمريكية أو التحالف أو السفن التجارية".

وأوضحت القيادة المركزية الأمريكية: "تقرر أن الطائرة بدون طيار تمثل تهديدا وشيكا للولايات المتحدة والتحالف والسفن التجارية في المنطقة"، وأنه "يتم اتخاذ هذه الإجراءات لحماية حرية الملاحة وجعل المياه الدولية محمية وأكثر أمنا للسفن الأمريكية والتحالف والسفن التجارية".

وبشكل منفصل، ذكرت القيادة المركزية الأمريكية أن الحوثيين أطلقوا، الاثنين، ثلاثة صواريخ باليستية مضادة للسفن، وثلاث طائرات مسيرة من اليمن إلى البحر الأحمر "باتجاه سفينة MV Cyclades، وهي سفينة مملوكة لليونان وترفع علم مالطا".

وأضافت "سنتكوم": "تشير التقارير الأولية إلى عدم وقوع إصابات وأن السفينة واصلت طريقها".

ومن جانبهم، أعلن المتمردون الحوثيون أن قواتهم "نفذت عمليات عسكرية ضد سفن ومدمرات حربية معادية بعدد من الصواريخ والطائرات المسيرة، وذلك انتصارا لمظلومية الشعب الفلسطيني، وردا على العدوان الأمريكي- البريطاني على اليمن"، بحسب بيان نشرته وكالة "سبأ" التابعة للحوثيين.

وزعم البيان أن "قوات الحوثيين نفذت عمليات عسكرية ضد السفن الحربية المعادية في البحر الأحمر، منها استهداف مدمرتين حربيتين أمريكيتين بعدد من الطائرات المسيرة، وحققت العمليات أهدافها بنجاح".

وأوضح الحوثيون أن "القوات البحرية والقوة الصاروخية وسلاح الجو المسير نفذت عملية مشتركة استهدفت سفينة (CYCLADES) في البحر الأحمر وكانت الإصابة دقيقة"، وزعم المتمردون اليمنيون أن "استهداف السفينة جاء بعد انتهاكها قرار حظر مرور السفن المتجهة إلى (إسرائيل)"، طبقا لما أورد البيان.

كما أضاف الحوثيون أن "سلاح الجو المسير استهدف بعدد من الطائرات المسيرة سفينة MSC ORION الإسرائيلية في المحيط الهندي"، بحسب وكالة "سبأ".