المحرّمي يشدد على ضرورة حماية أراضي جامعة عدن ويوجه بوقف التعديات

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

 التقى عبدالرحمن المحرّمي، نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عضو مجلس القيادة الرئاسي، اليوم الخميس، بلجنة متابعة أراضي جامعة عدن برئاسة الدكتور الخضر ناصر لصور، لمناقشة أوضاع الجامعة والمشاكل المتعلقة بالحرم الجامعي.

 

  ووقف المحرّمي، خلال اللقاء، على مشكلة التعديات على أراضي الحرم الجامعي ببئر أحمد، واستمع إلى شرح مفصل من رئيس الجامعة وأعضاء اللجنة، حول حجم هذه التعديات والآثار السلبية التي تلحق بها، وبحث الآليات المناسبة لوقف هذه التجاوزات.

 

وأكد المحرمي على ضرورة حماية أراضي الحرم الجامعي من أي تعديات أو أعمال بناء غير قانونية، واتخاذ الإجراءات اللازمة لمعالجة هذه المشكلة بشكل جذري، مشددًا على أن الحفاظ على هذه الأراضي مسؤولية الجميع، باعتبارها مصلحة عامة تخص الأجيال القادمة.

 

كما تطرق اللقاء، إلى الأوضاع العامة في جامعة عدن ومختلف الكليات التابعة لها، والتحديات التي تواجهها، والخطط والبرامج التي تعمل الجامعة على تنفيذها، وكذا الاستعدادات للامتحانات النهائية، والتحضيرات لاستقبال العام الجامعي المقبل. وفي ختام اللقاء، أشاد "المحرمي" بحرص رئاسة الجامعة وهيئاتها التدريسية على استمرار العملية الأكاديمية كأساس للتنمية وبناء الأجيال، رغم المرحلة الصعبة التي تمر بها البلاد وشحة الإمكانيات، مؤكداً دعمه ومساندته الكاملة لقيادة الجامعة في مختلف المجالات.

 

من جانبها، عبّرت قيادة جامعة عدن عن شكرها وتقديرها لعضو مجلس القيادة الرئاسي عبدالرحمن المحرّمي على اهتمامه الكبير بالتعليم الأكاديمي والعالي، ودعمه المتواصل للجامعة ومنتسبيها.

 

مؤكدةً أن الجامعة تعمل جاهدة على تطوير برامجها التعليمية، وتحسين جودة التعليم، وتعزيز البحث العلمي، والمساهمة في بناء أجيال المستقبل.