رئيس الوزراء #بن_مبارك  يحضر في عدن الحفل الخطابي والتكريمي بمناسبة عيد العمال العالمي

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

حضر رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عوض #بن_مبارك  اليوم الاثنين، الحفل الخطابي والتكريمي، الذي أقامته في العاصمة المؤقتة عدن، وزارة النفط والمعادن، بمناسبة عيد العمال العالمي.

وقدم دولة رئيس الوزراء، في كلمة ألقاها خلال الحفل، تحية اجلال وافتخار بكل العمال في مختلف المجالات، مزارعين وموظفين وصيادين ومعلمين ورجال امن وعمال بناء وغيرهم من بناة الوطن وحماته في عموم اليمن..معرباً عن سعادته بحضور هذا الاحتفاء بالكوادر المميزة في القطاعات النفطية المعول عليها قيادة عملية التنمية.. ناقلاً للجميع تحيات فخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد العليمي وأعضاء المجلس، وتقدير المجلس والحكومة لعطاء وتضحيات العمال من الذكور والإناث في القطاعين العام والخاص.

وجدد الدكتور أحمد عوض بن مبارك، التفهم الكامل للمعاناة الحقيقية لعمال الوطن والتي عبرت عنها كلمة النقابات، جراء الحرب المستمرة من قبل مليشيا الحوثي الإرهابية.. وقال "نحن لا زلنا في مرحلة حرب ومواجهة مباشرة مع مليشيات كهنوتية سلالية لديها مشروع لإسقاط هذا الوطن بكل قيمه، وتوجه رسائل تهديد كل يوم ضمن حربها الاقتصادية والعسكرية، لكننا لن نخضع لهذه التهديدات، ونقول لهم من هنا ومن العاصمة المؤقتة عدن التي ضحت وقدمت نموذج في التضحية والصمود والانتصار، ان هذه التهديدات ستجابه بقوة وردع ولن نقبل بحرب التركيع التي يحاولوا ان يمارسوها علينا".

واستعرض رئيس الوزراء، رؤية الحكومة للتعاطي مع الإشكالات الهيكلية في الاقتصاد الوطني والتي ضاعفتها الحرب والانقلاب الحوثي، والاولويات التي يتم العمل بموجبها وفي مقدمتها ترشيد الانفاق وتعزيز الموارد وتفعيل أدوات الشفافية والمساءلة ومكافحة الفساد في كل القطاعات.. لافتاً الى التحديات القائمة في الجوانب الخدمية التي تمس معيشة وحياة المواطنين وفي مقدمتها الكهرباء والمسار الإصلاحي الذي يتم العمل عليه لتقليل أعباء ملف الكهرباء على أموال الدولة، وبينها تفعيل لجنة المناقصات.

وأشار الى الدور الهام لقطاع النفط والمعادن في مسألة تنمية الإيرادات، بموجب خطة الحكومة الطموحة لتنمية إيرادات هذا القطاع الحيوي .. موضحاً المسؤولية الكبيرة على وزارة النفط وقطاعاتها ومؤسساتها المختلفة في التفكير بطريقة مختلفة لتنمية الإيرادات .. منوهاً بالجهود الطيبة المبذولة والإنجازات المحققة في مختلف القطاعات ومن العاملين بدرجة رئيسية، والعمل الواجب القيام به حتى يتم الارتقاء الى مستوى التحديات التي تواجه الوطن.

وتحدث الدكتور أحمد عوض بن مبارك، عن الخطط الطموحة لزيادة تصدير النفط، وفتح آفاق جديدة للاستثمار في قطاعات نفطية جديدة، أو مجالات المعادن وغير ذلك من القطاعات في مجال النفط، قبل حدوث الهجوم الإرهابي الحوثي على منشآت تصدير النفط الخام في أكتوبر 2022م، وما رافقه من تحديات أمام هذا القطاع ومضيه في النهوض.. مؤكداً ان الحكومة تعمل بجهد استثنائي للتعاطي مع هذا التحدي على مختلف المستويات.. لافتاً الى ان هذه المناسبة ليست احتفائية للتكريم فقط، بل هي ايضاً مناسبة للتذكير بطبيعة المهام والتحديات التي تواجهنا كشعب، وتواجه وزارة النفط والمعادن وقطاعاتها في هذا الظرف الصعب، وكيفية النهوض بدوره.

كما حيا رئيس الوزراء، النساء المكرمات في الحفل..مجدداً الحرص على تمكين المرأة في كل القطاعات، وان أي عملية إصلاح قادمة يجب أن تكون فيها النساء رافعات إصلاح لا مجرد عناوين تضاف بشكل ديكوري فقط.

وكان وزير النفط والمعادن الدكتور سعيد الشماسي، قد القى كلمة استعرض خلالها الجهود التي بذلتها الوزارة لتعزيز قدرات الإقتصاد الوطني ودعم مسيرة التنمية وإدارة وتنمية قطاعات النفط والغاز والثروات المعدنية، وخطتها للعام الجاري 2024م.. مشيراً الى الآثار السلبية لتوقف الصادرات النفطية منذ أكتوبر 2022 بسبب استهداف المليشيات الحوثية لموانئ التصدير، ما أدى إلى تكبد الخزينة العامة خسائر كبيرة، وحرمان المواطنين من المشاريع الخدمية والتنموية.. مؤكداً الحرص على تعزيز مبدأ الشفافية والحوكمة في كل قطاعات الوزارة والإهتمام بالكادر النفطي والمعدني.

كما القيت عدد من الكلمات، اشارت الى ان احتفال اليمن بعمالها والعاملات يمثل دلالة قاطعة على ما تحظى به هذه الشريحة الهامة المنتجة من اهتمام ورعاية من قبل القيادة السياسية وحرصها على الارتقاء بهذه الشريحة والعمل الجاد من اجل انصافهم، وتذليل الصعوبات والعوائق امامهم وتوفير المزيد من فرص العمل للأيدي العاملة والاهتمام ببرامج التأهيل وتنمية مهاراتهم على مختلف المجالات والاصعدة.

وفي ختام الحفل، قام دولة رئيس الوزراء ووزير النفط والمعادن، بتكريم 76 موظفاً وموظفة من مختلف الوحدات النفطية والمعدنية.

حضر الحفل، مدير مكتب رئيس الوزراء المهندس انيس باحارثة، وأمين عام المجلس المحلي بمحافظة عدن بدر معاون، ونواب وزراء الصناعة والتجارة سالم الوالي، والخدمة المدنية والتأمينات عبدالله الميسري، والتخطيط والتعاون الدولي الدكتور نزار باصهيب، ووكيل وزارة النفط والمعادن للشؤون المالية والإدارية طلال بن حيدره، ورئيسة اللجنة الوطنية للمرأة الدكتورة شفيقة سعيد، وعدد من المسؤولين.