المنافس الأكبر للدوري السعودي... 8 نجوم عالميين يطرقون أبواب أميركا

رياضة
قبل أسبوع 1 I الأخبار I رياضة

أصبح الدوري الأميركي هو المنافس الرئيسي لدوري روشن السعودي فيما يخص اصطياد النجوم الكبار من الدوريات الأوروبية، ورغم أن عقود الفرق السعودية أحياناً ما تكون مربحة بشكل أكبر، إلا أن بعض هؤلاء اللاعبين يفضّلون الانتقال لأميركا، حيث أن بعضهم لا يتكيف في المعيشة بالدولة الأسيوية.

 

وكان آخر هؤلاء؛ المهاجم الفرنسي المخضرم أوليفيه جيرو لاعب ميلان، والذي أعلن انتقاله إلى لوس أنجلوس غالاكسي بعد نهاية مشواره مع الروسونيري، حيث من المقرر أن ينضم جيرو إلى ليونيل ميسي ولويس سواريز وسيرجيو بوسكيتس وشيردان شاكيري في الدوري الأميركي لكرة القدم، بجانب هوغو لوريس ولاعبين آخرين. وإليكم 8 لاعبين قد يغادرون للدوري الأميركي رغم استهدافهم من قِبل دوري روشن 1- كيفين دي بروين النجم البلجيكي صانع ألعاب مانشستر سيتي، قال مواطنه كريستيان بنتيكي عنه الشهر الماضي: "إنه يبلغ من العمر 32 عاماً، وهو موجود في أوروبا لسنوات عديدة، ولذلك أستطيع رؤيته في فريق لوس أنجلوس". يستمر عقد البلجيكي مع مانشستر سيتي لموسم آخر، وبالنظر إلى التأثير الكبير الذي أحدثه منذ عودته من الإصابة في منتصف الموسم، فمن المؤكد أن بيب غوارديولا لا يمكنه الاستغناء عنه في الوقت الحالي. ولكن إذا حقق سيتي فوزه الرابع على التوالي بالدوري الانكليزي الممتاز، فسيكون هناك جدل بأنه لن يتبقَ لديه أي شيء لإثباته في كرة القدم الإنكليزية، لاسيما بعد أن تراجع بدنياً بسبب للإصابات، وقد يكون التغيير أمراً ضرورياً له. وبالتأكيد ينظر دي بروين إلى الطريقة التي يراوغ بها ميسي دفاعات الدوري الأميركي ويتخيل نفسه في هذه الحال، وقد زعمت تقارير جديدة أن فريق سان دييغو، من المقرر أن يدخل الدوري لموسم 2025، ولديه خطط طموحة لبناء فريقهم حول صانع الألعاب البلجيكي. 2- كاسيميرو لاعب الوسط البرازيلي نجم ماشستر يونايتد، قال عنه جيمي كاراغر محلل شبكة "سكاي سبورتس" بعد هزيمة الشياطين الحمر المذلة 4-0 أمام كريستال بالاس: "قلت بين الشوطين إنه يتعين عليه إخراج كاسيميرو". وأضاف: "أعتقد أن كاسيميرو، وأنا جاد للغاية، يجب أن يعرف نفسه الليلة كلاعب ذو خبرة، وأنه يجب أن يخوض ثلاث مباريات أخرى فقط هنا، هما المباراتين المقبلتين في الدوري ونهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، وبعدها يذهب للدوري الأميركي أو السعودي". بدوره، أفاد فابريزيو رومانو خبير الانتقالات، أن أندية دوري المحترفين السعودي تدرس بالفعل خطوة للتعاقد مع الفائز بدوري أبطال أوروبا خمس مرات، والذي لا يزال أمامه عامين متبقيين على عقده مع مانشستر يونايتد. 3- رافائيل فاران بلغ المدافع الفرنسي مؤخراً 31 عاماً، لكن يشعر الجميع أنه أصبح أكبر من ذلك، وقد اعتزل دولياً وتحدث بصراحة عن الخسائر التي ألحقها جدول الأندية الأوروبية بجسده. وأدت الإصابات العضلية إلى استبعاد فاران بانتظام على مدار السنوات الثلاث التي قضاها مع مانشستر يونايتد، وهو الأمر الذي لم يكن من الممكن أن يحدث كما كان يتصور عندما غادر برنابيو بعد رفع أربعة ألقاب لدوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد. ولم يعلن بعد عن خطوته المقبلة، بعد إعلانه أنه سيغادر مانشستر يونايتد عندما ينتهي عقده في نهاية الموسم، ولكن إذا كان هناك لاعب واحد يبدو وكأنه سيبدأ بداية جديدة في بيئة جديدة تماماً فهو فاران، ومن المؤكد أنه سيكون هناك اهتمام كبير من أندية الدوري الأميركي. 4- ناتشو يعيش اللاعب الاسباني البالغ من العمر 34 عاماً مشواراً رائعاً مع نادي طفولته ريال مدريد، حيث فاز بأربعة ألقاب للدوري الأسباني وخمسة ألقاب في دوري أبطال أوروبا رفقة لوس بلانكوس، ويتطلع قائد الملكي للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا جديد، قبل أن يلوح بالوداع ويجرب شيئاً جديداً. وذكرت صحيفة ماركا الإسبانية أن المدافع الدولي الاسباني سيوقع مع نادٍ غير محدد في الدوري الأميركي هذا الصيف بعد اتخاذ قراره بمغادرة العاصمة الإسبانية. ويُعتقد أنه رفض عروضاً أفضل مادياً من دوري روشن السعودي، وبالإضافة إلى اهتمام الأندية الأوروبية الأخرى، هناك اهتمام كبير من الدوري الأميركي. 5- سيرجيو راموس أسطورة آخر من أساطير ريال مدريد التي سيطرت على دوري أبطال أوروبا، رفض راموس العروض المربحة من السعودية ليعود بشكل عاطفي إلى نادي طفولته إشبيلية الصيف الماضي، لكنه وقع عقداً لمدة عام واحد فقط مع فريق الدوري الأسباني. وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن نادي سان دييغو إف سي، يجري محادثات متقدمة مع المدافع الإسباني، وهو الفريق نفسه الذي يفاوض كيفين دي بروين. 6- تياغو ألكانتارا لا يزال بإمكان تياغو ألكانتارا نجم ليفربول والفائز بدوري أبطال أوروبا مع كل من برشلونة وبايرن ميونيخ أن يحظى بمسيرة جيدة، ولكن يبدو أن هذه المسيرة من الصعب أن تكون في أوروبا، بعد أن دمرت الإصابات مسيرته حتى الآن. ويبدو أن هذا هو موسمه الأخير في قلعة "آنفيلد"، وقد بدأت تلك الإصابات العضلية تؤذيه حقاً، مما جعله يظهر مرة واحدة فقط لمدة خمس دقائق مع فريق الريدز بقيادة يورغن كلوب هذا الموسم. ولن يكون الأمر صادماً إذا قرر اللاعب البالغ من العمر 33 عاماً إنهاء مسيرته في أوروبا والانتقال إلى الدوري الأميركي في الفترة المقبلة. 7- جوردان هندرسون انضم قائد ليفربول السابق إلى أياكس الهولندي في كانون الثاني (يناير) فقط، ووقع عقداً يستمر حتى عام 2026، ولكن يبدو أن الفترة التي قضاها في أمستردام قد تكون أقصر من إقامته في المملكة العربية السعودية. وقال هندرسون للصحفيين عندما تم تقديمه في أياكس: "في الحياة هناك أشياء كثيرة نندم عليها، ولكن، في الوقت نفسه، فهي مجرد أخطاء إذا لم تتعلم منها". وزعمت تقارير جديدة أن فشل أياكس في التأهل لدوري أبطال أوروبا سيترك النادي في ضائقة مالية، وهناك حاجة لخفض الأجور، الأمر الذي ألقى بظلال من الشك على مستقبل هندرسون وقائد النادي ستيفن بيرغفاين. ولم تسير الخطوة السعودية كما خطط لها هندرسون، لكنك تتخيل أنه سيجد أنه من الأسهل التكيف مع الحياة في الولايات المتحدة، ويمكن أن نتخيل بسهولة هندرسون وهو يتبع المسار الذي سلكه لاعبو إنكلترا الدوليون السابقون مثل فرانك لامبارد وستيفن جيرارد وديفيد بيكهام وواين روني. 8- نيمار شارك النجم البرازيلي نيمار داسيلفا في ثلاث مباريات فقط في دوري روشن السعودي للمحترفين مع الهلال قبل أن يتعرض لإصابة في الرباط الصليبي في نهاية الموسم في تشرين الأول (أكتوبر). وقد واصل النادي التغلب على النصر بقيادة كريستيانو رونالدو ليحصل على لقب الدوري في غيابه، لكن هم سيرغبون في الحصول على قيمة أموالهم من راتبه الهائل عندما يعود الذي طال انتظاره في وقت لاحق من هذا العام. لذا فإن فكرة قيام نادي أميركي بإخراج نيمار من هذا العقد، والمخاطرة بلاعب بالكاد يلعب منذ عام، أمر غير مرجح ومع ذلك، فإنه دائما ما يرتبط باللعب مع ميسي في إنتر ميامي. وقال نيمار في مقابلة مؤخراً: "أتمنى اللعب في الدوري الأميركي، آمل أن نتمكن أنا وميسي من اللعب معًا مرة أخرىن ليو شخص عظيم، الجميع يعرفه في كرة القدم وأعتقد أنه سعيد للغاية، وإذا كان سعيداً فأنا كذلك".