إيران تحبس أنفاس العالم لمعرفة مصير رئيسها ووزير خارجيتها بعد حادث سقوط مروحية

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

قالت وسائل إعلام إيرانية مساء يوم الأحد إن مروحية الرئیس آية الله السيد إبراهيم رئيسي والوفد المرافق له تعرضت لحادث "هبوط صعب" في محافظة آذربايجان الشرقية شمال غرب إيران.

- المروحية التي تعرضت للحادثة كانت تقل الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسین أميرعبد اللهيان ومحافظ آذربايجان الشرقية مالك رحمتي وإمام جمعة تبريز آیة الله آل هاشمو وبعض المسؤولين الآخرين.

- بعض مرافقي الرئيس الإيراني في المروحية تمكنوا من الاتصال بالمركز وبالتالي تتزايد الآمال في إنتهاء الحادثة دون خسائر في الأرواح.

- المروحية التي سقطت هي واحدة من 3 مروحيات التي كانت تقل الرئيس الإيراني والوفد المرافق له.

- وصول مروحيتان تقلان بعض الوزراء بينهم وزيرا الطاقة والمواصلات ومسؤولين آخرين، بسلام إلى وجهتهما.

- فرق الإنقاذ وصلت إلى موقع الحادث في منطقة ورزقان.

- فرق البحث والإنقاذ وصل بعد حوالي ساعة من إعلان الحادث وبدأ عمليات البحث.

- تم إرسال 16 فريق إنقاذ وطائرة مسیرة إلى المنطقة.

- عملية البحث والإنقاذ ستستغرق وقتا بسبب عدم القدرة على عبور المنطقة وظروفها الجبلية والغابات فضلا عن الظروف الجوية السيئة وخاصة الضباب الكثيف.

- وزير الداخلية الإيراني أحمد وحيدي: تم إرسال فرق الإنقاذ إلى منطقة حادث مروحية الرئيس الإيراني لكن بسبب الظروف الجوية القاسية قد يستغرق الأمر بعض الوقت للوصول إليها.

- وزير الداخلية الإيراني: تواصلنا مع مرافقي الرئيس لكن لأن المنطقة معقدة بعض الاتصالات صعبة

- وزير الداخلية: نحن بانتظار وصول فرق الإنقاذ إلى منطقة الحادث لتزويدنا بالمعلومات.