الارياني: احتجاز مليشيا الحوثي 4 طائرات يؤكد أنها عصابة تمتهن القرصنة

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

قال وزير الإعلام والثقافة والسياحة، معمر الإرياني "أن اقدام مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران، على احتجاز أربع طائرات تابعة للخطوط الجوية اليمنية في مطار صنعاء الدولي، ومنع عودتها لاستكمال نقل الحجاج لارض الوطن، عمل ارهابي مُدان يؤكد من جديد ان هذه المليشيات تمتهن القرصنة واللصوصية، ولا تحترم الاتفاقات، ولا تكترث بالقوانين والمواثيق الدولية".

 

وأضاف معمر الإرياني في تصريح صحفي "أن هذه القرصنة على طائرات الخطوط الجوية اليمنية ليست جديدة على مليشيا الحوثي الإرهابية، فقد سبق واحتجزت طائرة إيرباص 330 منذ شهر مايو الماضي، كما سطت على كل مقدرات الشعب اليمني، تجسيدا لنهجها في افتعال العراقيل لإفساد حياة اليمنيين ومضاعفة الأعباء عليهم، وتعطيل مختلف مناحي الحياة".

 

واشار الارياني الى ان شركة الخطوط الجوية اليمنية (الناقل الوطني) تعرضت لممارسات تعسفية من قبل مليشيا الحوثي، عبر حجز أرصدة الشركة التي تجاوزت (100) مليون دولار منذ شهر مارس 2023م، ضمن مساعيها لتدمير هذه المؤسسة الوطنية، وإلحاقها بالعديد من المؤسسات التي دمرتها ونهبت مواردها وأصولها لصالحها، وأساليبها لحصار الشعب اليمني، وعرقلة جهود تحقيق السلام، واستهتارها بمعاناة اليمنيين.

 

وحمل الارياني مليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن هذا التصعيد الخطير وتعثر نقل (1300) حاج يمني عالقين في مطار الملك عبد العزيز الدولي بمدينة جدة السعودية، والأراضي المقدسة إلى مطار صنعاء، وآلاف الحجاج الآخرين إلى باقي المطارات اليمنية، وتوقف تسيير الرحلات من مطار صنعاء، وعرقلة تشغيل الرحلات الجوية من وإلى مختلف المطارات اليمنية، والخسارة اليومية التي تتكبدها شركة الخطوط الجوية اليمنية.

 

وطالب الارياني المجتمع الدولي والامم المتحدة ومبعوثها الخاص لليمن ومنظمات النقل الجوي الدولية وكافة الجهات ذات الاختصاص، بإعلان موقف واضح إزاء هذه الجريمة النكراء، والشروع الفوري في تصنيف مليشيا الحوثي "منظمة إرهابية"، وتقديم دعم حقيقي وفاعل للحكومة الشرعية لفرض سيطرتها وتثبيت الأمن والاستقرار على كامل الأراضي اليمنية.