بعد طلاقهما بيومين.. مسلح حوثي يقتل طليقته ووالديها ذبحاً بالساطور

محليات
قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

أقدم مسلح حوثي، اليوم الاثنين، على قتل زوجته السابقة ووالديها بطريقة وحشية في إحدى بلدات محافظة الحديدة (غربي اليمن).

وقالت مصادر محلية إن مسلحاً حوثياً يُدعى "عبدالله إسماعيل سنجري"، أقدم على قتل زوجته السابقة ووالدتها ووالدها (أحمد محمد يحيى دحيب) في قرية "الفريدلية" بمديرية باجل شرقي الحديدة.

وأضافت المصادر أن المسلح الحوثي الذي كان تحت تأثير مواد مخدرة، ذهب إلى منزل أسرة زوجته التي كان قد طلقها قبل يومين وقام بقتلها إلى جانب والدها ووالدتها "ذبحاً" بالساطور، قبل أن يجهز عليهم بالرصاص.

وأشارت المصادر إلى أن المسلح الحوثي، لاذ بالفرار عقب جريمته المروعة، وسط تنديد كبير من الأهالي.

وتشهد مناطق سيطرة مليشيا الحوثي في الشمال تزايداً في جرائم العنف الأسري التي يقوم بها قيادات وعناصر مليشيا الحوثي، ووفقاً لتقارير حقوقية، فإن مئات المدنيين قتلوا وأصيبوا خلال سنوات الحرب على يد أقاربهم من القيادات والعناصر الحوثية، مرجحين أن تكون تلك الجرائم نتيجة لعمليات الشحن الطائفية التي يتلقونها في الدورات التي تقيمها المليشيات الحوثية، فضلاً عن تعاطيهم لمواد مخدرة.