قصة أبكت المصريين.. أب يفقد أبناءه الثلاثة في ساعات قليلة

محليات
قبل أسبوع 1 I الأخبار I محليات

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بقصة أب مصري يفقد 3 من أبنائه المرضى خلال ساعات قليلة، ولايزال ابنه الرابع والأخير في مرحلة الخطر، طالباً من الجميع الدعاء له بالشفاء.

فقد خيم الحزن على أهالي مركز البلينا جنوب محافظة سوهاج بصعيد مصر، بعد وفاة 3 أشقاء بفارق زمني لا يتجاوز ساعات بين بعضهم البعض -بسبب حالة مرضية لم يكشف الأب عن طبيعتها-، بينما يصارع الرابع المرض من أجل البقاء على قيد الحياة.

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، منشورات للأب المكلوم يدعو بالشفاء لأبنائه الأربعة، ومن ثم يعيد مشاركة المنشور لينعى طفله "محمد" وبعد ساعات ينُعي الثاني "محمود"، ثم بعد ساعات أخرى ينعى ابنته لنتهي به الأمر بطلب الدعء بالشفاء لطفله الرابع "أحمد".

ونشر الأب المكلوم على صفحته بموقع "فيسبوك": "ابني محمد في ذمة الله، أسألكم الدعاء لإخوته أن يشفيهم الله شفاءً لا يغادر سقمًا، ثم ابني الثاني محمود في ذمة الله نسألكم الدعاء لأخيه وأخته بالشفاء العاجل، ثم بنتي في ذمة الله، أسألكم الدعاء لآخر إخوتها أحمد بالشفاء العاجل".

هذا وأبكت قصة أسامة عبده الأزهري، والد الأطفال، والذي يعمل مدرساً بمعهد عرابة أبيدوس الديني، بمركز البلينا، الآلاف من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" في مصر حيث شارك عدد كبير منشوراته بنعي أطفاله الثلاثة داعين الله الشفاء للرابع.