جراح أميركي كبير يدافع عن إلزامية الكمامات في لوس أنجلوس

عربي ودولي
قبل أسبوعين I الأخبار I عربي ودولي

دافع الجراح الأميركي فيفيك مورثي عن قرار إلزام سكان لوس أنجلوس بالكمامات، داعيا مناطق البلاد الأخرى لاتباع الخطوة ذاتها. وقال مورثي لقناة "أيه بي سي" التلفزيونية: "في المناطق التي فيها عدد قليل من الأشخاص الذين تلقوا اللقاح، أو حيث تزداد الإصابات، من المنطقي جدا أن تقوم المقاطعات باتخاذ تدابير للحد من الإصابات، مثل قواعد فرض الكمامات التي وضعت في لوس أنجلوس، وأتوقع أن يحصل ذلك في أنحاء أخرى من البلاد".

 

للمزيد من أخبار موقع"24بوست" على الواتس اب انقر هنأ

 

 

وأضاف: "ما يقلقني أنه لا يزال لدينا ملايين الأشخاص في بلادنا لم يتم تلقيحهم.. يتعين علينا حماية أطفالنا دون سن 12 عاما غير المحصنين". وانتقد مورثي وسائل التواصل لسماحها بنشر معلومات مضللة حول الفيروس، مؤكدا أنه "على منصات التواصل الاجتماعي أن تدرك أنها لعبت دورا رئيسيا في زيادة السرعة والحجم الذي تنتشر فيه المعلومات المضللة". من جهتها، قالت العضو في مجلس المشرفين في لوس أنجلوس هيلدا سوليس: "في الأيام القليلة الماضية وصلنا إلى نحو 1900 إصابة، وأكثر من 460 مريضا الآن في العناية المركزة".

 

 

وأضافت: "هذا أمر مقلق للغاية، وبالطبع كمسؤولين منتخبين علينا أن نفعل شيئا ما". بدورها، شددت مديرة المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها روشيل فالينسكي على أن "97% من الذين نقلوا إلى المستشفيات الشهر الماضي كانوا غير محصنين ضد الفيروس، وتلقى 48% فقط من الأميركيين اللقاح بشكل كامل".