الزُبيدي يُعزَّي في وفاة الإعلامي جهاد لطفي جعفر أمان

تعازي
قبل شهرين I الأخبار I تعازي

بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، برقية تعزية ومواساة في وفاة الإعلامي جهاد لطفي جعفر أمان، الذي انتقل إلى جوار ربه أمس الخميس، إثر مرض عضال، وبعد حياة حافلة بالعطاء. 

وعبّر الرئيس القائد في البرقية عن خالص تعازيه وعظيم مواساته إلى أبناء الفقيد وإخوانه، وأفراد أسرته وذويه، والوسط الإعلامي الجنوبي، وأبناء العاصمة عدن كافة، ومشاطرته لهم الأحزان بهذا المصاب الأليم.

وعدد الرئيس الزُبيدي في برقيته، مناقب وأدوار الفقيد خلال مشوار حياته الزاخر بالعطاء في مجال الإعلام الجنوبي، ككاتب صحافي، وصوت إذاعي مميز في إذاعة عدن، ومقدم تلفزيوني كان له حضورا مميزا وقبولا بين أوساط المجتمع، مؤكدا أن العاصمة عدن خاصة، والجنوب عامة، خسرا برحيله قامة إعلامية سامقة، وكادرا كفوءاً كانا في أمسّ الحاجة إلى خبراته في هذا المنعطف المهم.

وابتهل الرئيس الزُبيدي في ختام برقيته إلى الله تعالى بأن يتغمد الفقيد بواسع الرحمة والمغفرة، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه ومحبيه، وزملائه، وأبناء العاصمة عدن والجنوب كافة الصبر والسلوان.

إنّا لله وإنَّا إليه راجعون