الخارجية الأردنية تصدر بياناً بشأن الرحلات من وإلى مطار صنعاء

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

أكدت وزارة الخارجية الاردنية، الأحد، استمرارها في تسهيل الرحلات الجوية بين عمّان وصنعاء، معبرة عن أسفها لعدم تمديد الهدنة بين الأطراف اليمنية.

وقال المتحدث باسم الخارجية الاردنية، هيثم أبو الفول، إن الهدنة التي دخلت حيز التنفيذ لأول مرة في 2 أبريل الماضي وتم تمديدها لمرتين "ساعدت في التخفيف من معاناة الشعب اليمني الشقيق، وساهمت في تأمين المساعدات الإنسانية اللازمة".

وأضاف أبو الفول أن "الأردن يدعم جهود إنهاء الأزمة اليمنية عبر حلٍ سياسيٍ يستند إلى المرجعيات المعتمدة (...) وبما يُفضي إلى إنهاء الأزمة ويضمن وحدة اليمن واستقراره وسلامة أراضيه، ويرفع المعاناة عن شعبه الشقيق ويُلبي تطلعاته في الأمن والسلام".

وأشار إلى "استمرار الأردن في تسهيل تسيير الرحلات الجوية ما بين صنعاء وعمان"، مشيداً بموقف الحكومة اليمنية و"تأكيدها على التعامل الإيجابي مع جهود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن لتمديد الهدنة الإنسانية".

وفي 12 مايو الماضي أعلنت الحكومة اليمنية، موافقتها على تسيير رحلات تجارية من مطار صنعاء، خلال مدة هدنة الأمم المتحدة، بواسطة جوازات سفر صادرة عن جماعة الحوثي، حيث استقبل رحلات قادمة من العاصمة الأردنية.

وفي 2 اكتوبر الجاري أعلن المبعوث الاممي إلى اليمن الفشل في تمديد اتفاق الهدنة في البلاد، الذي بدأ في 2 أبريل الماضي وانتهى في 2 أكتوبر الجاري.