قضوا غرقاً.. خفر السواحل التونسي ينتشل جثث 15 مهاجراً

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

انتشل خفر السواحل التونسي جثث 15 مهاجراً قبالة ساحل المهدية، فيما تعمل السلطات على التعرف على هوية الغرقى ومن بينهم مهاجرون أفارقة.

 

وأفاد مصدر من الحرس البحري بمحافظة المهدية وسط البلاد بأنه جرى انتشال أكثر من 15 جثة، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء التونسية الرسمية.

 

 

وأوضح المصدر ذاته، أن البحر لفظ هذه الجثث بين يومي الاربعاء الخميس، بعد تغير اتجاه الريح التي ساعدت في اقترابها من الساحل. كما بين، أن الجثث المنتشلة جميعها متحللة، ما يشير إلى مكوثها فترة طويلة في البحر. فيما تشير المعاينات المبدئية إلى أنها تعود إلى مهاجرين من جنسيات متعددة، من بينها أفارقة جنوب الصحراء. جنسيات متعددة وأكد المتحدث أن جميع الذين تم انتشالهم نقلوا للتشريح ومعاينة الطب الشرعي في انتظار مقارنة عيناتهم بذوي المهاجرين الذين فقدوا مؤخرا في سواحل جرجيس جنوب البلاد والشابة وجبنيانة في وسطها.

 

 

هذا وتشهد مناطق مختلفة من البلاد، منها جرجيس والشابة عمليات بحث وتمشيط مكثفة، بعد غرق مراكب للهجرة غير النظامية.