بينهم 108 أوكرانيات... موسكو وكييف تجريان أكبر عملية تبادل أسرى خلال الحرب

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

قال مسؤولون من روسيا وأوكرانيا إن الدولتين نفذتا الاثنين إحدى أكبر عمليات تبادل الأسرى في الحرب حتى الآن، إذ تبادلتا 218 محتجزاً من بينهم 108 سيدات أوكرانيات.

 

وقال أندريه يرماك مدير مكتب رئيس أوكرانيا إن من بين السيدات المحررات 12 مدنية.

 

 

 

وكتب على تطبيق تيليغرام: "كانت تلك أول عملية تبادل نسائية بالكامل"، مضيفا أن 37 من السيدات تم أسرهن بعد سيطرة القوات الروسية على مجمع أزوفستال الضخم للصلب في مدينة ماريوبول الساحلية في مايو الماضي. وقال يرماك إن من بين النساء المفرج عنهن أمهات وبنات احتجزن معاً. وأظهرت صور نشرها يرماك، عشرات النساء البعض منهن يرتدين المعاطف والبزات العسكرية، يترجلن من حافلات بيضاء.

 

 

وبشكل منفصل، قال وزير الداخلية الأوكراني إن بعض النساء المحررات كُنّ سجينات منذ عام 2019 بعد احتجازهن من السلطات المتحالفة مع موسكو في المناطق الشرقية لأوكرانيا.

 

 

من جانبها، أكدت وزارة الدفاع الروسية عملية التبادل مشيرةً إلى استعادتها 100 شخص من بينهم "72 بحاراً من سفن مدنية روسية احتجزهم نظام كييف منذ فبراير 2022". وبحسب وزارة الدفاع الروسية، فإن أوكرانيتين شملهما اتفاق التبادل "رفضتا طواعية العودة إلى أوكرانيا معربتين عن رغبتهما في البقاء في روسيا". من جهته، حث الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قواته الاثنين على أخذ المزيد من الأسرى، قائلاً إن ذلك سيسهل إطلاق سراح الجنود المحتجزين لدى روسيا. وقال في كلمة مسائية "أشكر كل من شارك في هذا النجاح، كما أشكر كل أولئك الذين يجددون ملء صندوق تبادل (الأسرى) لدينا، الذين يضمنون القبض على الأعداء.. كلما زاد عدد الأسرى الروس لدينا، أصبحنا أقرب ما نكون لتحرير أبطالنا. يجب على كل جندي أوكراني، وكل قائد في الخطوط الأمامية أن يتذكر ذلك". وأجرت روسيا وأوكرانيا الكثير من عمليات تبادل الأسرى منذ بدء الحرب في فبراير الماضي.