مدرب سبورتنغ لشبونة: الجميع يريد عودة كريستيانو رونالدو.. لكن لا نملك المال لدفع راتبه

رياضة
قبل شهر 1 I الأخبار I رياضة

أكد روبن أموريم، المدير الفني لسبورتنغ لشبونة، أن الجميع في ناديه يريدون عودة كريستيانو رونالدو للفريق، لكنه في الوقت ذاته شدد على عدم قدرة النادي على دفع راتب قائد البرتغال.

وعاد رونالدو بالفعل لتدريبات الفريق الأول لمانشستر يونايتد، وقد يبدأ مباراة شريف تيراسبول في الدوري الأوروبي، يوم الخميس، في التشكيلة الأساسية بعد انتهاء خلافه مع مديره الفني إريك تين هاغ، بعدما رفض النجم البرتغالي المشاركة في الشوط الثاني ضد توتنهام هوتسبير ودخل إلى غرفة تغيير الملابس قبل صافرة النهاية. 

وقرر المدير الفني لمانشستر يونايتد طرد رونالدو من الفريق وفرض عليه التدرب منفردا واستبعده من التشكيلة التي تعادلت 1-1 مع تشيلسي يوم السبت الماضي وفرض عليه غرامة قدرها مليون جنيه إسترليني في أجره. وتدرب مهاجم ريال مدريد ويوفنتوس السابق وحده الأسبوع الماضي، لكنه كان في حوار مستمر مع تين هاغ في الأيام القليلة الماضية واعتذر عن سلوكه. 

ويصر يونايتد على أن المحادثات بين الرجلين كانت إيجابية، مع حرص رونالدو على العودة إلى التدريبات ورؤية فريقه ينجح، بغض النظر عن الدور الذي يعطيه تين هاغ له. وتدرب رونالدو مع الفريق، صباح أمس الثلاثاء، وشوهد يضحك ويمزح مع زملائه.

As palavras de Rúben Amorim acerca de situação de Cristiano Ronaldo. pic.twitter.com/80Isjo8yoc

— Sporting CP Adeptos (@Sporting_CPAdep) October 25, 2022

ومن المفهوم أن رونالدو وتين هاغ اتفقا على وضع خلافاتهما جانباً لصالح الفريق، بعد أن تصادما عدة مرات هذا الموسم.

لكن أموريم، البالغ عمره 37 عاما، تحدث عن رونالدو في تصريحاته قبل مواجهة توتنهام هوتسبير في الجولة الخامسة من المجموعة الرابعة بدوري أبطال أوروبا، قائلا "رونالدو لاعب في مانشستر يونايتد".

"في سبورتنغ، يحلم الجميع بعودة كريستيانو، لكن ليس لدينا المال لدفع راتبه، أعتقد أنه سعيد في مانشستر، لكنه لا يلعب، هذه هي المشكلة.. أما أنا فسعيد مع لاعبي فريقي وأريد فقط الفوز على توتنهام هوتسبير رغم وجود مشاكل بالفريق".

ويتبقى في عقد رونالدو مع يونايتد ثمانية أشهر ويحصل بموجب العقد على 500 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع، وقرر تين هاغ استغلال هذه الفترة للاستفادة من الفائز بالكرة الذهبية خمس مرات.

ومن جانبه يريد رونالدو المشاركة كثيرا خلال الفترة التي تسبق مشاركته في كأس العالم مع البرتغال التي تنطلق الشهر المقبل.