موسكو تحتج على عدم السماح لها بالمشاركة في اجتماع بشأن مكافحة انتشار أسلحة الدمار الشامل

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

أعربت موسكو عن احتجاجها الشديد على إلغاء إيطاليا دعوة سابقة إلى اجتماع مرتبط بمبادرة مكافحة انتشار أسلحة الدمار الشامل يعقد في روما. 

 

وصرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا بأن روسيا تعرب عن احتجاجها الشديد على سحب إيطاليا دعوتها السابقة لحضور اجتماع مجموعة خبراء مبادرة مكافحة انتشارأسلحة الدمار الشامل حول القضايا التشغيلية الذي يبدأ في 26 أكتوبر في روما.

 

 

 

وقالت زاخاروفا في تعليق بهذا الشأن: "نشعر بالغضب من واقعة سحب إيطاليا الدعوة التي وجهت سابقا إلى روسيا لحضور اجتماع فريق الخبراء المعني بالمسائل التشغيلية لمبادرة مكافحة انتشار أسلحة الدمار الشامل الذي يبدأ في 26 أكتوبر في روما. نحن نعبر عن احتجاجنا الشديد". وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية إن "روسيا تنأى بنفسها تماما وبشكل كامل عن أي تفاهمات واتفاقات يمكن أن تتوصل إليها الدول المشاركة في حدث روما".

 

وشددت زاخاروفا على إن إيطاليا انتهكت بشكل صارخ صلاحياتها الرئاسية بإبعاد الخبراء الروس عن المشاركة في اجتماع بشأن القضايا التشغيلية لمبادرة مكافحة انتشار أسلحة الدمار الشامل، مشيرة إلى أن الجانب الروسي يعتبر تحرك روما غير ودي.