الأمم المتحدة: تفريغ صافر بداية العام المقبل

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

أعلن منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة لدى اليمن ديفيد جريسلي، أن بدء تفريغ الخزان بداية العام المقبل، فيما أكد رئيس الوزراء اليمني معين عبدالملك، أمس، على ضرورة البدء الفوري في تفريغ خزان «صافر» النفطي، وإنجاز العملية في أقرب وقت ممكن، خصوصاً في ظل استكمال فجوة التمويل، الدعم الحكومي لتغطية فجوة التمويل.

ودعا عبدالملك، خلال استقبال جريسلي في العاصمة المؤقتة عدن، المجتمع الدولي إلى وضع حد لتلاعب ميليشيات «الحوثي» الإرهابية في ملف خزان صافر، وعدم استخدامه كورقة ابتزاز سياسية، وسرعة الانتقال إلى تنفيذ الخطة لتجنب الكارثة الوشيكة في حال تسرب النفط من الخزان. ولفت عبدالملك إلى ضرورة تكاتف الجهود الأممية والدولية لدعم خطط الحكومة في وضع حد للهجمات الإرهابية الحوثية. وتناول الجانبان تطورات ملف خزان «صافر»، وما نفذته الأمم المتحدة حتى الآن لتفادي الكارثة البيئية الخطيرة التي تهدد اليمن والمنطقة برمتها.

وأوضح جريسلي أنه يجري حالياً الإعداد مع الشركات المنفذة والسفينة البديلة للبدء في التنفيذ وتفريغ الخزان بداية العام المقبل، وإنجاز المرحلة الأولى، حسبما أفادت وكالة الأنباء اليمنية «سبأ».