حيل للتدفئة بطريقة طبيعية في فصل الشتاء

صحة
قبل شهرين I الأخبار I صحة

في فصل الشتاء، وعلى الرغم من اعتماد وسائل التدفئة، يمكن أن نشعر بالبرد والارتعاشات التي يصعب السيطرة عليها. عندها بدلاً من تدفئة المنزل أكثر بعد، ثمة حيل تساعد على تأمين الشعور بالدفء، بحسب ما نشر في Medisite.

 

 

ما هي الحرارة المناسبة التي يجب اعتمادها في المنزل؟

تختلف الحرارة المناسبة بحسب الغرفة المعنية.

فمن المهم تدفئة الغرف التي يتواجد فيها أفراد العائلة كغرفة الجلوس مثلاً بمعدل 19 درجة مئوية.يمكن أن تكون الحرارة في الحمام 17 درجة مئوية في حال عدم التواجد فيه و22 درجة مئوية قبل الاستحمام. أما في غرف النوم فيجب أن تكون الحرارة فيها 16 درجة مئوية.

 في حال الشعور بالبرد يمكن رفع الحرارة درجة أو اثنتين لا أكثر، لأنها تؤثر سلباً في القدرة على النوم عندها. في المقابل من الأفضل اعتماد الغطاء الأكثر سماكة.

بالنسبة الى غرفة الطفل فيجب أن تكون الحرارة فيها بين 18 و21 درجة مئوية.

 

 

 

وتجدر الإشارة إلى أن للبرد آثاراً سلبية بحيث يمكن أن يسبب  أوجاعاً وتشنجات عضلية والنعاس المفاجئ واضطرابات في العضلات والعظام. لكن هذا الخطر لا يكون موجوداً في المنزل إذا كان دافئاً، بل هو يطال فقط الأشخاص الذين يتعرضون للحرارة المنخفضة جداً لفترات مطولة في الخارج. لكن قد يكون بعض الأشخاص أكثر عرضة لانعكاسات البرد كالرضّع والمسنين والأشخاص الذين يعانون أمراضاً مزمنة والأشخاص الذين يخضعون لعلاجات معينة.

 

 

كيف يمكن تدفئة الجسم بطريقة طبيعية؟

- اعتماد طبقات متعددة من الملابس: من الأفضل تدفئة الجسم عبر اعتماد طبقات متعددة من الملابس بدلاً من ارتداء طبقة واحدة سميكة.

 

- اعتماد جوارب سميكة: في أيام البرد يعود الدم من الأطراف ليغذي الأعضاء الحيوية كالقلب والدماغ. من هنا أهمية تدفئة القدمين واليدين جيداً.

 

- اختيار الأنسجة المناسبة: في أيام البرد، ثمةانسجة تساعد على تدفئة الجسم بشكل أفضل فيما تترك الجلد يتنفس. هذا ما ينطبق على الصوف والكاشمير والمخمل والحرير.

- الاعتماد على أشعة الشمس: عندما تشرق الشمس يمكن الاعتماد عليها للتدفئة عبر فتح الستائر وتركها تدخل إلى المنزل.

 

 

 

- إقفال الستائر والشبابيك ليلاً: بما أن البرد يزيد في الليل من المهم تدفئة المنزل عبر إقفال النوافذ جيداً. كما يجب الحرص على العزل جيداً منعاً لدخول الهواء البارد من الخارج.

 

- تحضير الحلويات في الفرن: يمكن استخدام الفرن لتدفئة المنزل فهو يبعث الدفء في الغرفة بشكل أمثل.

 

- اعتماد السجاد في المنزل: يساعد السجاد على عزل البرد ومنع تضييع الدفء عبر الأرضية.

 

- كي الملابس: القيام بنشاط جسدي يساعد على تدفئة الجسم. ومن الأنشطة المثلى في هذه الحالة هو كي الملابس. كما يمكن ممارسة الرياضة فهي طريقة رائعة لتدفئة الجسم عبر تمارين بسيطة يمكن القيام بها في المنزل.

 

- تناول أطباق خفيفة: في حال تناول أطباق دسمة، يصرف الجسم الكثير من الطاقة للهضم بدلاً من أن يدفئ ذاته.

 

- تناول المشروبات الدافئة والحساء: يساعد تناول المشروبات الدافئة على تدفئة الجسم من الداخل من دون أن يتطلب ذلك الكثير من الطاقة لهضمها.

 

- إقفال الأبواب في الغرف: في حال تمضية الوقت في غرف معينة، من الأفضل إقفال باقي الغرف، خصوصاً في حال عدم تدفئتها كأماكن أخرى في المنزل.