رايتس فاونديشن تختتم دورتها التدريبية في إنفاذ القانون بالضالع

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

اختتمت اليوم في محافظة الضالع فعاليات الدورة التدريبية التي نظمتها مؤسسة رايتس فاونديشن بدعم من الشبكة المدنية للاعلام والتنمية وحقوق الانسان ، والتي شارك فيها تلاثين مشارك من افراد الشرطة والحزام الامني في المحافظة.

 

وتحدث رئيس المؤسسة الأستاذ زيد الادريسي مؤكدا بان الدورة تاتي امتداد لبرنامج الشبكة المدنية والمؤسسة في كل محافظات الجنوب والذي يتضمن بناء قدرات وتاهيل رجال الضبط القضائي والقائمين على انفاذ القانون وتعريفهم بمبادئ حقوق الانسان في الاتفاقيات الدولية والتشريعات الوطنية وتعريفهم بالسلوك الاخلاقي والقانوني يستند الى قواعد سلوك الموظفين القائمين علئ انفاذ القانون المعتمده بموجب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة متمنيا المشاركين التوفيق والاستفادة وتطبيق ماتم تعلمه على واقع العمل.

 

 

من جانبه تحدث المدير التنفيذي الناشط الحقوقي ايــــاد الهمامــــــــي قائلا ان الحقوق والحريات تعتبر حجر الزاوية ومصدر الإلهام لكل الأفكار والأنشطة المتعلقة بحقوق الإنسان في كل مكان في العالم ومصدرا رئيسا تفرعت عنه كل الاعلانات والعهود والاتفاقيات الدولية والاقليمية المتعلقة بحقوق الإنسان كونه يشكل حدا فاصلا بين ماضي البشرية و مشروعها المستقبلي

 

وتابع قائلآ ومن هذا المنطلق نستطيع القول ان موضوع حقوق وحريات الإنسان تحول اليوم إلى ركيزة أساسية للسعي إلى عالم جديد وحضارة انسانية جديدة تجسد قيم حقوق الإنسان تطلعات مشتركة بين جميع الحضارات والثقافات وهذا مانسعى اليه اليوم في هذه الدورة التدريبية لمنظمات المجتمع المدني ومأموري الضبط القضائي في محافظة الضالع

 

وهدفت الدورة الى تعريف المشاركين بمفاهيم حقوق الانسان والقوانين والاتفاقيات الدولية واليات الحماية وكيفية التعامل مع السجناء وحماية المدنين بماء يسهم في الحد من الانتهاكات التي يتعرض لها المدنيين في مناطق النزاعات المسلحة"  

 

وعبر المشاركين عن ارتياحهم الكبير بهذه الدورة التدريبية التي شاكرين الجهود التي بذلت من قبل القائمين على هذه الدورة وطالب المشاركين بتكثبف مثل هكذا دورات مؤكدين بان الاستفادة كانت كبيرة حيث تعرفوا على الكثير من المفاهيم والقوانين الخاصة بحقوق الانسان التي كانوا يجهلونها حد تعبيرهم 

 

بعد ذلك تم توزيع شهادات المشاركة على المتدربين تقديرا لمشاركتهم وتفاعلهم