عصابة حوثية تعتدي على مدير إذاعة صوت اليمن "مجلي الصمدي" بالضرب المبرح

محليات
قبل 10 أشهر I الأخبار I محليات

تعرض مجلي الصمدي، مدير إذاعة صوت اليمن، للضرب المبرح من قبل عصابة حوثية مسلحة في العاصمة صنعاء، يأتي ذلك ردًا على مطالبته للمليشيا بدفع رواتب الموظفين.

وأكد الصمدي في منشور على حسابه في فيسبوك أن عصابة مسلحة مكونة من خمسة أشخاص هاجمته وأوسعته ضربًا بالقرب من منزله في حي الصافية وأشار إلى أنه تعرض للتهديد بالمعاداة إذا لم يتوقف عن الكتابة.

ونقل الصمدي الى المستشفى لتلقي العلاج. 

ينضم الصمدي إلى قائمة طويلة من الموظفين اليمنيين الذين يطالبون برواتبهم الشهرية الحكومية، حيث تعتبر تلك الرواتب مصدر عيشهم الوحيد وعائلاتهم. وترفض مليشيا الحوثي دفع تلك الرواتب منذ ثماني سنوات بحجة عدم توفر الإيرادات.

تواجه مليشيا الحوثي أي مطالبة بحقوق المواطنين بالقمع والتنكيل والاعتداءات الوحشية، حتى حد التصفية الجسدية.

في يوليو 2022، أغلق منتحل صفة وزير الإعلام التابع لمليشيا الحوثي، ضيف الله الشامي، إذاعة "صوت اليمن" التي يملكها الصمدي بشكل غير قانوني. قام مسلحون تابعون للمليشيا بالاقتحام والنهب، ورفضت المليشيا إعادة تشغيل الإذاعة على الرغم من صدور حكم قضائي يأمر بذلك في نهاية العام نفسه.