عربي ودولي

ليسوا مجرد أرقام.. قائمة ضحايا "جريمة" اغتيال الحريري

قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

أعاد نطق المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، الثلاثاء، بأحكامها على المتهمين باغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري في 14 فبراير 2005، إلى الواجهة من جديد أسماء الضحايا الذين سقطوا قتلى في الانفجار، وعددهم 22 شخصا، بمن فيهم الحريري.

وقد نشرت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، التي تتخذ من لاهاي مقرا لها، نبذة مختصرة عن هؤلاء الضحايا، للتذكير بأنهم "ليسوا مجرد أرقام".

وذكرت المحكمة أن جميع الضحايا الذين قضوا من جراء الاعتداء يوم وقوعه في 14 فبراير 2005، هم مواطنون لبنانيون.

يحيى مصطفى العرب

 وُلد يحيى مصطفى العرب في عام 1943، وكان رئيس جهاز أمن رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري. وكان العرب المسؤول عن إدارة جدول الأعمال اليومي للسيد الحريري. وكان عضوًا في فريق الأنصار لكرة القدم ورئيس نادي الجزيرة للسباحة. وكان متزوجا وله ولدان.

رفيق بهاء الدين الحريري

وُلد رفيق بهاء الدين الحريري في عام 1944، وكان رئيس الوزراء اللبناني السابق. وامتدّت ولايته الأولى بصفته رئيسًا للوزراء من عام 1992 حتى عام 1998، وقد ألّف خلالها ثلاث حكومات.

وتولّى منصب رئيس الوزراء مجدّدًا من عام 2000 حتى نهاية أكتوبر 2004. وكان الرئيس الحريري فاعل خير ورجل أعمال. وكان متزوّجًا وله ستّة أولاد.

محمود صالح الخلف

وُلد محمود صالح الخلف في عام 1977 في سوريا. وعند وقوع الاعتداء، كان يمشي مع صديقيه محمود المحمد وفرحان عيسى. وكان الأصدقاء الثلاثة عاطلين عن العمل ويبحثون عن عمل؛ وقد لقوا حتفهم معًا.

صبحي محمد الخضر

وُلد صبحي محمد الخضر في عام 1976 في سوريا. وكان في وقت وفاته عامل خرسانة "باطون")في فندق السان جورج. وكان متزوّجًا وله ابنة.

عمر أحمد المصري

وُلد عمر أحمد المصري في عام 1965، وكان يعمل حارسًا شخصيًا لرئيس الوزراء السابق رفيق الحريري. وكان مطلّقًا وله خمسة أولاد.

محمود صالح الحمد المحمد

وُلد محمود صالح الحمد المحمد في عام 1983 في سوريا. كان عاطلاً عن العمل وقد قدم إلى لبنان بحثًا عن عمل. وكان يمشي مع صديقيه محمود صالح الخلف وفرحان أحمد عيسى حينما قُتل الثلاثة معًا.

مازن عدنان الذهبي

وُلد مازن عدنان الذهبي في عام 1974. وكان مسعفًا في فريق حماية رفيق الحريري، وقد انضمّ إلى الفريق قبل وقوع الاعتداء بثلاثة أشهر. كان له خطيبة عندما توفّي.

جوزيف إميل عون

وُلد جوزيف إميل عون في عام 1955 وكان يعمل في شركة CAT للبناء والتجارة التي كانت تتعهّد أعمال البناء في فندق السان جورج. وكان مسؤولاً عن تسليم البضائع إلى الفندق. وكان متزوجا.

ريما محمد رئيف بزّي

وُلدت ريما محمد رئيف بزّي في عام 1964. وكانت تعمل طبيبة أطفال في مستشفى الجامعة الأميركية عندما توفّيت.

عبدو توفيق بو فرح

وُلد عبدو توفيق بو فرح في عام 1941. كان يعمل مدقّق حسابات في فندق السان جورج، وقد تُوفّي في مكتبه. كان بو فرح متزوّجًا وله ولدٌ واحد.

زاهي حليم بو رجيلي

وُلد زاهي حليم بو رجيلي في عام 1959. وكان مسؤولاً عن الصيانة والاتصالات في فندق السان جورج وفي مبنى تابع له في منطقة عين المريسه، وقد عمل هناك لخمسة عشر عامًا.

وتُوفّي مطمورًا بالركام عند وقوع الانفجار. كان متزوّجًا وله ابنتان إحداهما في الرابعة عشرة والأخرى في الحادية عشرة من العمر عند وفاته في اليوم التالي للاعتداء.

يمامة كامل ضامن

وُلدت يمامة كامل ضامن في عام 1970 وكانت مقيمة في بريقع. يوم وقوع الانفجار، كانت تزور بيروت وتتمشّى مع ابنة خالتها آلاء عصفور التي قضت في الانفجار أيضًا. ولضامن ثلاثة أشقّاء يعيشون في الخارج.

محمد سعد الدين درويش

وُلد محمد سعد الدين درويش في عام 1981 وكان يعمل رجل أمن وحارسًا شخصيًا للحريري. وكان أحدث المنتسبين إلى فريق أمن رفيق الحريري ولكنه كان قد عمل لديه لأربع سنوات قبل الاعتداء.

باسل فريد فليحان

وُلد باسل فريد فليحان في عام 1962 وكان مدير علاقات عامة ونائبًا في البرلمان اللبناني. وكان منتسبًا إلى كتلة نوّاب المستقبل برئاسة رفيق الحريري.

وعُيّن فليحان وزيرًا للمالية في 14 نوفمبر 2000، في حكومة الحريري. وكان متزوجاً وله ولدان. توفّي متأثرا بإصاباته بعد الاعتداء بشهرين تقريبا.

عبد الحميد محمد غلاييني

وُلد عبد الحميد محمد غلاييني في عام 1946. وكان يدير محلّ ملابس يقع في الحمرا، خلف فندق رويال غاردن. وكان يخرج للمشي السريع في منطقة عين المريسه في ساعات مختلفة من النهار للحفاظ على لياقته البدنية.

ويُعتقد أنه كان قد خرج للمشي عندما فاجأه الانفجار. ولم يكن منتسبًا إلى أي حزب من الأحزاب، ولا كانت له انتماءات سياسية أو دينية. وكان متزوّجًا وأبًا لابنتين.

محمد رياض حسين غلاييني

وُلد محمد رياض حسين غلاييني في عام 1975. وكان يعمل موظف أمن لدى رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري.

رواد حسين سليمان حيدر

وُلد رواد حسين سليمان حيدر في عام 1963. وكان يعمل في قسم المحاسبة في فندق السان جورج. كان متزوجا ولديه ابنان كانا في الثامنة والعاشرة من العمر عندما توفّي والدهما.

فرحان أحمد عيسى

وُلد فرحان أحمد عيسى في عام 1983 في سوريا. كان عاطلاً ويبحث عن عمل. وكان يمشي مع صديقيه محمود صالح الخلف ومحمود صالح الحمد المحمد حينما قُتلوا معًا.

طلال نبيه ناصر

ولد طلال نبيه ناصر في عام 1961 وكان يعمل حارسًا شخصيًا لدى رفيق الحريري. وكان نائب مدير جهاز أمن الحريري ويعمل تحت قيادة أبو طارق. وكان ناصر مسؤولاً عن فرق العمليات، ويتولّى قيادة إحدى تلك الفرق. وكان متزوّجًا.

آلاء حسن عصفور

وُلدت آلاء حسن عصفور في عام 1985 وكانت تدرس في معهد النبطية المهني. وفي 14 فبراير 2005، كانت تمضي اليوم في بيروت لأنها كانت قد رأت إعلانًا لوظيفة شاغرة في شركة هندسة، فطلبت من ابنة خالتها يمامة ضامن أن ترافقها. وقد توفّيت كلتاهما في الاعتداء.

هيثم خالد عثمان

وُلد هيثم خالد عثمان في عام 1975 وكان واحدًا من سبعة أخوة. وكان مارا على درّاجته النارية لتسليم طلبية عندما فاجأه الانفجار. وقد توفي لاحقًا في المستشفى.

زياد محمد طرّاف

وُلد زياد محمد طرّاف في عام 1972، وكان يعمل موظّفًا أمنيًا خاصًّا لدى رفيق الحريري منذ عام 1988. وكان متزوّجًا وله ولدان صغيران.