محليات

الحضرمي الحكومة حريصة على تنفيذ كافة بنود اتفاق الرياض

قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

اعتبر وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي اليوم الأربعاء خلال لقائه بالسفير الروسي أن آلية تسريع اتفاق الرياض تعد "خطوة هامة" في الاتجاه الصحيح.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن حرص الحكومة اليمنية على تنفيذ كافة بنود اتفاق الرياض من أجل التصدي للمشروع الحوثي الإيراني في اليمن وتحقيق السلام.

جاء ذلك خلال لقائه في العاصمة السعودية، الرياض، اليوم الأربعاء، سفير روسيا الاتحادية لدى اليمن، فلاديمير ديدوشكين، لمناقشة المستجدات والعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، حسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" .

فيما استعرض نائب الرئيس اليمني، خلال اللقاء، "ما تحقق من نجاحات في سير تنفيذ اتفاق الرياض (الموقع بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي) برغبة صادقة لليمنيين واهتمام ورعاية من السعودية، والانعكاسات الإيجابية لتنفيذ الاتفاق في تلبية متطلبات اليمنيين والسعي نحو استعادة الدولة".

واتهم علي محسن جماعة الحوثيين بـ "تهديد الحياة البحرية من خلال الإصرار على منع فرق الأمم المتحدة من صيانة وتفريغ العائمة النفطية (صافر)".

من جانبه، عبر السفير ديدوشكين عن "قلقه أيضاً من الوضع الخاص بالعائمة النفطية (صافر)، والأضرار التي قد تنجم عنها"، حيث جدد "تأكيد روسيا ودعمها لعملية إحلال السلام في اليمن وإنهاء معاناة اليمنيين".

وكانت الخارجية اليمنية قد اتهمت، أمس الثلاثاء، الميليشيات الحوثية بالمراوغة بشأن الناقلة النفطية المتهالكة "صافر" التي تُتخذ خزاناً عائماً لأكثر من مليون برميل من الخام قبالة سواحل محافظة الحديدة غرب اليمن.

وقالت الخارجية اليمنية عبر حسابها على "تويتر": "‏رغم مرور أكثر من شهر على جلسة مجلس الأمن حول صافر، تستمر الميليشيات الحوثية بالتعنت ووضع شروط تعجيزية منها إطالة عمر الخزان المتهالك، غير القابل للإصلاح، وإبقائه كقنبلة موقوتة بأيديها".