مسام يعلن انتزاع 3797 لغماً وقذيفة غير منفجرة وعبوة ناسفة

محليات
قبل شهرين I الأخبار I محليات

أعلن مشروع «مسام» لنزع الألغام في اليمن عن نزع 3797 لغماً وقذيفة غير منفجرة وعبوة ناسفة في مختلف المناطق اليمنية وذلك خلال شهر نوفمبر الماضي.

وحسب التقرير الشهري الصادر عن المركز الإعلامي للمشروع فإنه تمكن وخلال نوفمبر الماضي من نزع 3164 ذخيرة غير منفجرة، و559 لغماً مضاداً للدبابات، بينما بلغ إجمالي المساحةالمطهرة خلال نفس الشهر1.156.407 متراً مربعاً من الأراضي اليمنية.

كما قام المشروع بإتلاف 2002 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة خلال نوفمبر، وذلك في إطار سعي المشروع الدؤوب لحفظ أرواح الأبرياء من العلب المنفجرة المموهة.

وأوضح مساعد مدير عام مشروع مسام - قاسم الدوسري "بأن فريق المشروع قام بعملية إتلاف لـ1582 لغم وعبوة ناسفة وقذيفة غير متفجرة في باب المندب، بمحافظة تعز خلال نوفمبر الماضي" وأضاف:" كما نفّذ المشروع مسام في ذات الشهر عملية إتلاف وتفجير لـ420 لغماً وقذيفة غير منفجرة وعبوة ناسفة في مديرية عين بمحافظة شبوة".

ولفت إلى أن عملية الإتلاف التي تمت تعد العملية رقم 192 للمشروع منذ أن بدأ عمله في اليمن. وأكد الدوسري " أن عملية الإتلاف التي نفذت، تمت حسب المعايير الدولية المتبعة في إتلاف الألغام ومخلفات الحرب، حيث يتم اختيار موقع آمن بعيد عن السكان، بعد تنسيق مع الجهات ذات الاختصاص".

وأشار" إلى أن الألغام والعبوات الناسفة التي تم إتلافها في السياق، قد تم زراعتها في مناطق حيوية، كالقرى، المزارع، الطرقات، المدارس، وغيرها"، مؤكداً "انها كانت تشكل تهديداً مباشراً على حياة المدنيين، وقد فتكت بالكثير منهم".

وأشار المركز الإعلامي إلى أن إجمالي ما تم نزعه من الألغام منذ انطلاق عمل مشروع «مسام» نهاية يونيو 2018 وحتى الآن، قد بلغ 423.794 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة، زرعتها ميليشيا الحوثي بعشوائية في مختلف المحافظات اليمنية، فيما وصلت إجمالي المساحة المطهرة 52.044.0191 متراً مربعاً، منذ انطلاق المشروع وحتى اليوم.