الحرس الثوري: سنسوي إسرائيل بالأرض إذا أقدمت على مهاجمة إيران

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

بعد الإعلان عن اغتيال القيادي الإيراني البارز رضي موسوي بغارة إسرائيلية في سوريا، قال مستشار قائد فيلق القدس بالحرس الثوري، اليوم الثلاثاء، "سنسوي إسرائيل بالأرض إذا أقدمت على مهاجمة إيران".

 

 

كما قال "المقاومة أصبحت قوة إقليمية لا يستهان بها".

وتابع "لا حاجة لتدخل إيران والمقاومة قادرة على إدارة الحرب".

 

إسرائيل تهدد

وفي وقت سابق اليوم، قال وزير الدفاع الإسرائيلي، يوآف غالانت، أن إسرائيل تتعرض لحرب متعددة الجبهات، مبيناً أنها ردت في 6 جبهات من أصل 7.

 

وقال في بداية جلسة لجنة الخارجية والأمن في الكنيست "نخوض حربا متعددة الجبهات"، مشيراً إلى الجبهات في كل من قطاع غزة والضفة الغربية ولبنان وسوريا والعراق واليمن إضافة إلى إيران.

 

كما تابع "لقد استجبنا وتصرفنا في ست من هذه الجبهات"، مضيفاً "كل من يعمل ضدنا فهو هدف محتمل، ولا حصانة لأحد".

 

جاءت هذه التصريحات فيما تستنفر إسرائيل تحسباً لأي رد من إيران، بعدما هددت طهران بالرد على مقتل العميد راضي موسوي، أقدم مستشاري الحرس الثوري الإيراني في سوريا، بغارة إسرائيلية، أمس الاثنين.

 

وأكد مسؤول إسرائيلي أن الجيش الإسرائيلي يستعد لرد إيراني محتمل يشمل إطلاق صواريخ من سوريا ولبنان، وفق ما أفاد مراسل "أكسيوس".

 

وكانت إيران اتهمت إسرائيل باغتيال موسوي بصواريخ استهدفت منزله في العاصمة السورية دمشق، بعد عودته من السفارة الإيرانية. وتوعد الحرس الثوري إسرائيل بدفع ثمن قتله.