الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي يجدد التزام المجلس الانتقالي والحكومة بتقديم كافة التسهيلات لرجال المال والأعمال

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

التقى الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي بمكتبه اليوم الخميس، عددا من رجال المال والأعمال والبيوت التجارية بعدن، يتقدمهم أبو بكر باعبيد رئيس الغرفة التجارية والصناعية بالعاصمة.

 

وناقش اللقاء أوجه التنسيق والتكامل بين القطاعين الحكومي والخاص لإنعاش الوضع الاقتصادي في العاصمة عدن والمحافظات الأخرى، وبهذا الخصوص استعرض الحاضرون السبل الممكنة لتطوير البنية التحتية لميناء عدن والجوانب الفنية فيه، لاستعادة دوره التاريخي كواحد من أهم الموانئ في المنطقة والعالم.

 

واستمع الرئيس الزُبيدي في اللقاء الذي حضره عدد من وزراء المجلس الانتقالي في الحكومة، من رئيس الغرفة التجارية والتجار الحاضرين، وممثلي الشركات التجارية في العاصمة عدن، لمجمل الصعوبات التي تواجه مشاريعهم الاستثمارية، مجددا التزامه بالعمل على تقديم كافة التسهيلات لرجال المال والأعمال وتوفير بيئة آمنة لاستثماراتهم.

 

وأكد الرئيس الزُبيدي على الدور المحوري للقطاع الخاص في مساندة جهود السلطات المحلية لإعادة الحياة إلى العاصمة والمحافظات الأخرى، مشددا على أهمية التكامل بين القطاعين العام والخاص لإنعاش الوضع الاقتصادي المتردي.

 

من جانبهم عبر الحاضرون عن شكرهم وامتنانهم للجهود الدؤوبة التي يبذلها الرئيس الزُبيدي لتذليل الصعوبات التي تواجه عمل المستثمرين، مثمنين توجيهاته الحازمة للسلطات الأمنية بتعزيز أمن الطرق ومنع تحصيل الجبايات غير القانونية، ودوره في تعزيز نشاط ميناء عدن من خلال تدشينه إجراءات نقل عملية تفتيش السفن التجارية من جدة إلى عدن، وإلغاء الحظر على بعض السلع التجارية بالتنسيق مع الأشقاء في دول التحالف العربي.