الجيش الإسرائيلي يكشف مصير 3 مفقودين منذ هجوم "حماس" المباغت

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

أعلن الجيش الإسرائيلي الخميس أن ثلاثة إسرائيليين اعتبروا في عداد المفقودين منذ هجوم حماس في السابع أكتوبر، محتجزون كرهائن في قطاع غزة.

 

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري للصحافيين إن "ثلاثة مواطنين كانوا في عداد المفقودين يعتبرون حاليا ضمن الرهائن وقد تم إبلاغ عائلاتهم بالأمر".

 

ويرتفع بذلك عدد الرهائن المحتجزين في قطاع غزة منذ هجوم أكتوبر إلى 132 شخصا، بناء على الأرقام الصادرة عن مسؤولين إسرائيليين.

 

ونفّذ عناصر حماس في السابع من أكتوبر هجوما على جنوب إسرائيل أودى بنحو 1140 شخصا معظمهم مدنيون، وفق حصيلة أعدتها "فرانس برس" بناء على آخر الأرقام الرسمية الصادرة عن الجانب الإسرائيلي.

 

وترد إسرائيل منذ ذلك الحين بقصف عنيف يترافق منذ 27 أكتوبر مع هجوم بري في غزة، ما أدى إلى مقتل 22438 شخصا معظمهم من النساء والأطفال، وفق آخر أرقام وزارة الصحة في القطاع.

 

وتتزايد الضغوط على الحكومة الإسرائيلية للتوصل إلى اتفاق لإطلاق سراح الرهائن الذين ما زالوا في غزة، بعد إطلاق سراح 110 آخرين خلال هدنة استمرت أسبوعا في نوفمبر.

 

وخلال تلك الهدنة، أطلقت حماس سراح أكثر من 100 من النساء والأطفال والأجانب الذين كانت تحتجزهم في غزة، مقابل الإفراج عن نساء وأطفال من السجون الإسرائيلية.