مجلس الأمن يعتمد مشروع قرار أمريكي يدين هجمات الحوثيين في البحر الأحمر

محليات
قبل شهر 1 I الأخبار I محليات

اعتمد مجلس الأمن الدولي، ليل الأربعاء الخميس، مشروع قرار أمريكي يدين هجمات الحوثيين على السفن في البحر الأحمر.

وقالت المندوبة الأمريكية في مجلس الأمن إن اعتماد قرار ضد هجمات الحوثيين في البحر الأحمر سيظهر وحدتنا ضد انتهاك القانون

وأضافت أن الحوثيين حاولوا مجددا التأثير على مسارات الشحن التجاري بهجوم معقد

وأشارت إلى أن هجمات الحوثيون تهديد سينعكس حتى على إيصال المساعدات إلى الشعب اليمني

وبينت أن إيران نقلت أنظمة متطورة إلى الحوثيين بينها المسيرات والصواريخ.

واعتبرت المندوبة الأمريكية أن اعتماد قرار يدين هجمات الحوثيين في البحر الأحمر سيجعل إيران تتقيد بالتزاماتها.

وقال مندوب روسيا في مجلس الأمن إن القرار الذي تم اعتماده يشأن أمن الملاحة في البحر الأحمر «مسيس».

وطالب مجلس الأمن الدولي بوقف "فوري" لهجمات الحوثيين في البحر الأحمر.

ويدين هذا المشروع القرار بأشد العبارات ما لا يقل عن 24 هجوما للحوثيين على السفن التجارية منذ 19 نوفمبر 2023 ، ويطالب جماعة الحوثي بالوقف الفوري لجميع هذه الهجمات، وكذلك إطلاق سراح قائد سفينة جالاكسي وطاقمه.

وأكد مشروع النص على وجوب احترام ممارسة السفن التجارية لحقوقها وحرياتها الملاحية، وفقا للقانون الدولي، كما شدد على ضرورة التزام جميع الدول الأعضاء بالتزاماتها، بما في ذلك حظر الأسلحة المفروض على الحوثيين

وتواصل جماعة الحوثيين استهداف السفن التجارية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب، فيما شكلت الولايات المتحدة تحالف «حارس الازدهار» لصد هذه الهجمات، وهو تحالف دولي يضم عددًا من دول العالم.