خفر سواحل حضرموت تبدأ المرحلة الثانية لتطوير الأمن البحري الإلكتروني

محليات
قبل أسبوعين I الأخبار I محليات

قررت قيادة قوات خفر السواحل بحضرموت، بدء المرحلة الثانية من تطوير نظام الأمن البحري الإلكتروني.

ويهدف لتحقيق نقلة نوعية في قدرات قوات خفر سواحل بحضرموت، ضمن استعدادات المرحلة الثالثة من عملية ترقيم القوارب الصغيرة، التي تشمل ترقيم 5000 وإضافتها بالنظام الإلكتروني.

وتعكس الخطوة التزام قوات خفر سواحل بحضرموت بتحديث تقنياتها وتطوير قدراتها في مجال الأمن البحري، لتعزيز الرقابة على المياه الإقليمية وحماية الموارد البحرية.