الرئيس الزُبيدي يُعزَّي العميد أحمد حسن باستشهاد نجله

تعازي
قبل شهر 1 I الأخبار I تعازي

 بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، القائد الأعلى للقوات المُسلحة الجنوبية، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، برقية تعزية ومواساة إلى العميد أحمد حسن المرهبي رئيس الدائرة الأمنية في المجلس الانتقالي الجنوبي، باستشهاد نجله محمد بتفجير إرهابي غادر استهدف سيارة كان يقودها ظهر اليوم الجمعة بالعاصمة عدن.

 

 

وعبّر الرئيس القائد في البرقية عن خالص تعازيه وعظيم مواساته إلى العميد أحمد حسن، وأفراد أسرته وذويه كافة، ومشاطرته لهم أحزانهم في هذا المُصاب الأليم.

 

وأكد الرئيس القائد في البرقية على أن لجوء التنظيمات الإرهابية إلى هذه الأساليب الجبانة باستهداف المدنيين الأبرياء، يؤكد حالة التيه التي باتت تعيشها هذه التنظيمات والقوى التي تقف خلفها وتمولها بفعل الضربات المؤلمة التي وجهتها لها قواتنا المُسلحة والأمن طوال الفترات الماضية.

 

وجدد الرئيس القائد في البرقية التأكيد على أن مثل هذه الأعمال الجبانة والدنيئة، لا يمكن لها أن تثني قواتنا المُسلحة الجنوبية عن القيام بواجبها المُقدس في مواجهة هذه الآفة ومن يقف خلفها ويمولها، وهي في معركة مفتوحة حتى اقتلاع جذور الإرهاب والقضاء عليه من ربوع وطننا الجنوبي الحبيب.

 

وابتهل الرئيس القائد في ختام برقيته إلى المولى العلي القدير بأن يتغمد الشهيد محمد بواسع الرحمة والمغفرة، وأن يسكنه فسيح جناته مع النبيين والصدقين والشهداء الصالحين وحسن أولئك رفيقا، وأن يُلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون