الزُبيدي يوجّه بوقف جميع أعمال البناء في الحرم الجامعي واتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ عليه

محليات
قبل شهرين I الأخبار I محليات

وجّه الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، بوقف جميع أعمال البناء والاستحداثات في أراضي الحرم الجامعي بالعاصمة عدن.

 

جاء ذلك خلال ترؤسه، اليوم الأربعاء، اجتماعا ضم وزير الدولة، محافظ العاصمة عدن أحمد حامد لملس، والدكتور الخضر لصور رئيس جامعة عدن، وعلي الجعدي القائم بمهام رئيس هيئة أراضي وعقارات الدولة، وحسن حيد رئيس المنطقة الحرة، والدكتور صلاح الشوبجي مدير عام مديرية البريقة، وكُرّس للوقوف أمام مشكلة التعدّي على أراضي الحرم الجامعي ببئر أحمد، وبحث الآليات المناسبة لحلها.

 

وشدد الرئيس القائد، خلال الاجتماع، قائلا:" أراضي الحرم الجامعي خط أحمر، وغير مسموح لأي كان بالتعدّي عليها، كما أن الحفاظ عليها مسؤوليتنا جميعا، باعتبارها مصلحة عامة تخص الأجيال القادمة".

 

ووجّه الرئيس القائد هيئة أراضي وعقارات الدولة بوقف صرف أي عقود في أراضي الحرم الجامعي حتى يتم الفصل قانونيا وقضائيا، في ادعاءات الملكية فيها، بأحكام نهائية وباتّة من المحكمة العُليا.

 

وفي السياق نفسه، وجّه الرئيس الزُبيدي السلطة المحلية في مديرية البريقة، بالتنسيق مع هيئة أراضي وعقارات الدولة، لحصر البناء العشوائي في الحرم الجامعي، واتخاذ التدابير اللازمة لمنع أية تجاوزات لاحقة قد تضر بالمخطط الخاص بالحرم.

 

وفي سياق آخر، وجّه الرئيس الزُبيدي قيادة المنطقة الحرة / عدن، بإلزام المستثمرين، الذين مُنحت لهم أراضٍ بغرض الاستثمار العقاري، بتسليم أراضي ومواقع الخدمات، للسلطات المحلية في المديريات التابعة لها، لإدارتها وفق اختصاصها.

 

وفي ختام الاجتماع، قدمت رئاسة الجامعة شكرها وتقديرها للرئيس الزُبيدي على عقد هذا الاجتماع، بهدف إنهاء مشكلة التعدّي على أراضي الحرم الجامعي، مشيرة إلى أن ذلك يؤكد اهتمامه البالغ بهذا الصرح الأكاديمي والعلمي الكبير، ومستقبل الأجيال.