محليات

عدن.. نائب مدير محطة الحسوة يبشر بصيف بارد

قبل 3 أسابيع I الأخبار I محليات

طمأن المهندس/ نوفل مجمل نائب مدير عام محطة الحسوة الكهرو حرارية المواطنين أن الصيف القادم سيشهد إستقراراً كهربائياً حيث ستصل نسبة الطاقة فيه إلى(٩٠) ميجاوات مما سيخفف كثيراً جداً من الإنقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي.

 

وأوضح في تصريح صحفي  أن قيادة وعمال المحطة يبذلون قصارى جهودهم لمتابعة تحسين وإستقرار الطاقة الكهربائية.. منوهاً أنه قد تم مؤخراً إدخال ثلاث غلايات وثلاث طور بينات بأحمال (٧٠) ميجاوات وإنجاز صيانة نصف عمرية للتوربين الصيني الذي تكللت بالنحاح، علماً أن محطة الحسوة عند رفع أحمالها وإستقرارها ستعمل على إستقرار وثبات مؤشرات الشبكة بما يساعد على عدم خروج المنظومة عند أي ضربة طارئة وهذا يجعلنا تحت ضغط عال ويجعل عمل المحطة مستدام وبأحمل مرتفعة .

 

ولفت المهندس/ نوفل أن المحطة بحاجة إلى صيانة ملحة لإحدى الغلايات الخارجة عن الجاهزية وهي الغلايات واحد وأثنين وثلاثة وأربعة على أن تكون أحدى هذه الغلايات جاهزة للعمل في الصيف القادم ونحتاج أيضاً لعمل صيانة عمرية للتربين الصيني الذي تم تشغيله في العام ٢٠٠٨م ولم تُعمل له صيانة حتى يومنا هذا..وأضاف يقول : نحن نحتاج أيضاً لإستكمال أعمال صيانة وإعادة تأهيل التوربين الثالث في مرحلته الأولى والمتبقي منها (١٥%) مما سينجم عنه إستمرارية كهربائية الصيف القادم.

 

وحول الصعوبات التي تواجهها المحطة قال: نحن نعاني من عدم إستجابة الجهات العليا الحكومية لعمل الصيانات العمرية لمعدات المحطة الرئيسية وكذلك إختلال الوضع الأمني وتأخر قطع الغيار المطلوبة لأعمال الصيانة ،ناهيك عن عدم الإهتمام الجاد من قبل القيادات العليا في المحطات الحكومية بالجهود الكبيرة المبذولة في محطة الحسوة التي تبذل من قبل عمالها ومهندسيها وقيادتها المجهولين الذين باتت جهودهم لا تخفَ على أي عين مهما رمدت ..وبين قائلاً: أن المحطة تعمل على تقطير الماء ورفده للمحطات الأخرى.. معبراً عن تفاؤله بأن محطة الحسوة الإستراتيجية ستستمر إلى ثلاثون سنه قادمة إلى الأمام.

 

كما شملت الصعوبات التي تواجهها المحطة الظروف المعيشية الصعبة جداً للعمال في ظل ظروف تدهور العملة والمخاطر التي يواجهونها جراء عملهم في المحطة ..وطالب الجهات المعنية برفع أجور ومستحقات العمال والتسوية العادلة لهم وفتح باب التوظيف للدماء الجديدة ، خصوصاً وأن كادر الخبرة القديم يشرف على التقاعد.. كما شدد على ضرورة توريد المشتقات النفطية بآلية صحيحة وسليمة وإستراتيجية تعمل على عدم توقف المشتقات النفطية.

 

وطالب المهندس/ نوفل مجمل نائب مدير عام محطة الحسوة الكهرو حرارية بتأهيل الكادر وتنظيم دورات تأهيلية ومحلية لعمال المحطة لتحسين وتطوير أدآئهم الإنتاجي..وخاطب ذوي الشأن قائلاً: ليعلم كل مسؤول لديه النية والإخلاص الوطني لتقديم الخدمة الكهربائية لأهلنا في عدن بأننا سنكُن جنوداً نعمل معه ليلاً ونهاراً لتخفيف معانات المواطنين.

 

كما بارك لعدن وشعبها تعيين الأخ/ أحمد حامد لملس محافظ لمحافظة عدن..مؤكداً أنه منذ تعيينه محافظ لمحافظة عدن ظل ولا زال على تواصل مع قيادة المحافظة فهو على تواصل دائم معنا لمعرفة سير عمل المحطة إلى جانب تواصله مع المرافق الخدمية الأخرى مثل المياه والتنسيق التام بين المحطة والمرافق الأخرى لتأمين إستمرار التيار الكهربائي والمياه وأيضاً المشتقات النفطية ..ومضى يقول: أن معاناة المواطن وأعمال الصيانة وتوفير قطع الغيار ستتصدر أولويات إهتماماتنا التي ستعرض على الأخ/ المحافظ وهي جاهزة دراسة ومضموناً.

من: أحمد حسن العقربي قيصر ياسين