إيران تجلي موظفيها من مواقع في سوريا تحسبا لرد إسرائيلي

عربي ودولي
قبل شهر 1 I الأخبار I عربي ودولي

قالت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، الخميس، إن إيران بدأت تجلي موظفيها من مواقع في سوريا، تحسبا لرد إسرائيلي عقب هجومها السبت على الدولة العبرية.

وبحسب الصحيفة فإن “إيران تستعد لهجوم إسرائيلي انتقامي على أراضيها أو على وكلائها”، وأبرزهم حزب الله جنوب لبنان. وقالت إن ذلك يأتي “في حين تضغط الولايات المتحدة والدول الأوروبية على إسرائيل من أجل رد يمنع تصعيد التوترات الناجمة عن هجوم طهران بالصواريخ والطائرات بدون طيار نهاية الأسبوع الماضي”. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين ومستشارين سوريين وإيرانيين قولهم، إن “طهران بدأت أيضا في إجلاء موظفيها من مواقع في سوريا حيث يوجد الحرس الثوري الإيراني بشكل كبير”. وأمس الأربعاء، قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، إن رد بلاده على إسرائيل كان “محدودا وعقابيا”، وتوعّد تل أبيب بالتعامل “بشدة وصرامة” في حال قيامها بأدنى هجوم على الأراضي الإيرانية. والأربعاء، أيضا، قال قائد القوات البحرية الإيرانية الأدميرال شهرام إيراني، إن قطعا بحرية سترافق سفن بلاده التجارية إلى البحر الأحمر، في إطار تجهيز قواتها لرد إسرائيلي متوقع على هجوم انتقامي إيراني غير مسبوق في 13 أبريل.